• الأربعاء 02 جمادى الآخرة 1438هـ - 01 مارس 2017م

وفاة مواطن في العين ونجاة اثنين في حادث تدهور

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 فبراير 2016

جمعة النعيمي (العين)

توفي مواطن يبلغ من العمر 26 عاماً، ونجا آخران مرافقان له (25 عاماً و19 عاماً) في حادث تدهور مركبة في مدينة العين، ووفاته في موقع الحادث إثر سقوطه خارج المركبة بعد اصطدامها بحاوية للنفايات مركونة في مكانها خارج الطريق.

وأعرب العقيد أحمد عبد الله الشحي مدير إدارة الطرق الرئيسة في مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، عن أسفه للحادث المؤلم الذي أودى بحياة أحد الشباب، لافتاً إلى أن السرعة الزائدة والانحراف المفاجئ من أكثر مسببات الحوادث عموماً، مؤكداً أهمية استخدام حزام الأمان، وفاعليته في الحماية من الاصطدام وامتصاص قوة اندفاع قائد المركبة ومرافقيه خلال وقوع الحوادث المرورية مما يؤدى إلى التقليل من الإصابات البالغة والوفيات.

وكشف عن أن كثيراً من الحوادث تتسبب فيها التعديلات والإضافات غير قانونية التي يصر بعض الأشخاص على تزويد مركباتهم بها، لزيادة سرعتها، لافتاً إلى خطورة تغيير مواصفات محركات المركبات أو الدراجات النارية، خلافاً لتعليمات وأسس تصنيعها، مما يزيد من خطورتها فنياً، ويتسبب بحوادث مرورية جسيمة تنتج عنها وفيات وإصابات بالغة، في الوقت الذي تبذل فيه الدولة كل جهودها للحفاظ على ثروتها البشرية التي يمثل الشباب ركيزتها الأساسية.

وجدّد تحذير الجمهور من تزويد مركباتهم بإضافات حرصاً على سلامتهم، ولتجنب الأخطار الناتجة عن ذلك مثل اندلاع النيران فيها، خاصة عند ارتطام المركبة بجسم صلب مما يتسبب بانفجارها أو حدوث تماس كهربائي مع تسرب للوقود نتيجة للتعديلات التي أجريت عليها دون حساب للمواصفات التصنيعية للمركبات.

وأكد تكثيف حملات الضبط من خلال الدوريات الشرطية، لضبط السائقين الذين يقومون بتزويد مركباتهم إضافات ومضخمات للصوت بشكل يسبب الإزعاج، وتطبيق القانون الذي ينص على معاقبة هؤلاء بغرامات مالية وحجز السيارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض