• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وفد من «الجنسية والإقامة» يزور مركز أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - قام وفد من قسم الإعلام والعلاقات العامة، بالإدارة العامة للموارد والخدمات المساندة بقطاع الجنسية والإقامة والمنافذ في وزارة الداخلية، بزيارة مركز أبوظبي لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة «قسم الصم». وتأتي الزيارة ضمن المبادرات المجتمعية التي ينفذها القسم، وفي إطار تطبيق منهجية الاتصال والتواصل الداخلي لقطاع الجنسية والإقامة والمنافذ، بمناسبة يوم الطفل العربي، وترأس الوفد المقدم طالب عبدالكريم المحمود رئيس القسم، وكان في استقباله وداد المبارك رئيسة قسم الأنشطة، وأمون الطيب اختصاصية قسم الإعاقة السمعية بالمركز.

واستمع المقدم طالب والوفد المرافق له إلى شرح موجز عن المهام والواجبات التي ينهض بها المركز لتأهيل وتعليم وتدريب الأبناء من ذوي الإعاقات المختلفة، من خلال اتباع أساليب التأهيل الحديثة لهذه الفئات؛ والتي تشمل فئات الصم، وفئات التنمية الفكرية (حالات التخلف العقلي)، وفئات المكفوفين والإعاقات الجسدية والتأهيل المهني، وتتم عملية التأهيل بطريقة التعليم والعلاج الطبيعي وفق برامج ومناهج علمية معتمدة عالمياً وبمعرفة إدارة المركز.

بعد ذلك، قام الوفد بجولة داخل المركز شملت الفصول الدراسية لمعالجة النطق وتعليم اللغة الإنجليزية، ومختبر الحاسب الآلي ومختبر العلوم، وقاعة التعليم اليدوي، والتدريب الأمني، وغرفة الرسم، والمكتبة التي تم إعدادها خصيصاً للعاملين ولجميع الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة من مختلف الإعاقات، إضافة إلى صالة الموسيقى التي يتم فيها تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة عزف الموسيقى من خلال لغة الإشارة، حيث قام أحد الأطفال بعزف مقطوعة موسيقية. وتم توزيع الهدايا التذكارية لذوي الاحتياجات الخاصة من فئة الصم، ما أسهم في إدخال الفرحة والسرور إلى قلوبهم. وفي ختام الزيارة دوّن المقدم طالب عبد الكريم كلمة في سجل الزائرين، نقل فيها تحيات القيادة الشرطية، وشكرهم على حسن الاستقبال، متمنياً لهم دوام التوفيق والنجاح.

وأكد الحرص على تعزيز التواصل مع المركز تجسيداً لتوجيهات القيادة العليا، التي تولي اهتماما خاصاً بهذه الفئة، ومواصلة تنظيم مثل هذه الزيارات ليس في المناسبات الوطنية أو الاجتماعية فحسب، بل كبرنامج إنساني اجتماعي مستمر طوال العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض