• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فلسطين ترفض «الحصار» الفضائي

10 قنوات تلفزيونية «مجانية» تتحدى التشفير مع انطلاق كأس العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

معتصم عبد الله (دبي)

بعيداً عن ازدحام مقاعد المقاهي وأندية المشاهدة، والخيام المخصصة من الفنادق والمنتجعات والمجمعات التجارية لمتابعة مونديال البرازيل 2014، الذي ينطلق مساء اليوم، تترقب مجموعات أخرى من جمهور الكرة في الوطن العربي فرصة مشاهدة مباريات البطولات، عبر مجموعة من القنوات المفتوحة أعلنت نقلها للمباريات مجاناً على أقمار النايلسات، والهوت بيرد، وغيرها، وذلك في تحد واضح لحقوق البث، التي تملكها محطة قنوات (beIN SPORTS).

ويبدو الحديث عن قنوات مجانية تنقل مباريات البطولة الأغلى مكرراً مع اقتراب انطلاقة كل نسخة للمونديال، لاسيما أن الاحتكار والتشفير يمنعان قطاعات واسعة من الجماهير العربية فرصة مشاهدة مباريات كأس العالم خاصة في الريف والقرى المنتشرة، حيث لا تتوافر بطاقات الاشتراك إذا افترضنا أن إمكانيات شرائها موجودة.

وقبل انطلاقة البطولة الحالية تابع الشارع الرياضي العربي السجال الدائر بشأن امتلاك قناة (ZDF) الألمانية لحقوق بث مباريات المونديال البرازيلي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وما تردد عن رغبة القناة الألمانية في بث المباريات بالنظام المفتوح (من دون تشفير)، ورغم موجة الارتياح التي قابل بها الشارع الرياضي تلك الأنباء، جاء رد الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان رسمي أكد خلاله أن شبكة beIN SPORTS هي الناقل الحصري لمونديال البرازيل 2014 في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتملك المحطة التلفزيونية التي تتخذ من دولة قطر مقراً لها، والحاصلة على رخصة الفيفا منذ العام 2009، حقوق البث الحصري لمونديال البرازيل 2014 وروسيا 2018 وقطر 2022 في 23 دولة من بلدان وأراضي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر الكايبل والأقمار الصناعية والبث الأرضي، إضافة إلى شبكة الإنترنت وأجهزة الهاتف الجوال.

ولم تلبث موجة أنباء القناة الألمانية في الهدوء لتعود مجدداً ذات الإشاعات، وزاد عليها إعلان بعض القنوات مثل قناة (هلا TV) عن حصولها على حقوق بث مباريات كأس العالم، وأكدت القناة المملوكة لأحد رجال الأعمال العرب خلال إعلان نشر في عدد من الصحف ومواقع الأخبار العربية أنها سعت لإبرام اتفاق مع مجموعة القنوات صاحبة حقوق البث في الشرق الأوسط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض