• الأربعاء 20 ربيع الآخر 1438هـ - 18 يناير 2017م

صيانة 23 ألف مصيدة فرمونية وضوئية

«البيئة»: توسيع نطاق مبادرة «نخيلنا» لتشمل المناطق الزراعية الشمالية والشرقية والوسطى

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

سامي عبدالرؤوف (دبي) - أكدت وزارة البيئة والمياه، أنه تم توسيع نطاق عمل مبادرة «نخيلنا» خلال العام الماضي، لتشمل المناطق الزراعية في دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة، والمعروفة بالمناطق الزراعية (الشمالية، الشرقية والوسطى)، بعد أن كانت تشمل منطقة واحدة فقط.

وقال المهندس، سيف الشرع، وكيل وزارة البيئة والمياه المساعد لقطاع الشؤون الزراعية والحيوانية، لـ «الاتحاد»، «أجرت الوزارة صيانة 23 ألف مصيدة فرمونية بمعدل زيارتين كل شهر، من خلال كادر فني يضم 21 فرقة بمعدل 63 عاملاً فنياً».

وأشار إلى قيام الوزارة بتزويد جميع المصائد الضوئية بخلايا ضوئية Photocells لتحويلها من نظام التشغيل اليدوي إلى نظام التشغيل الأوتوماتيكي، ما يقلل خطأ العنصر البشري ويرفع كفاءة التشغيل للمصيدة ويعمل على ترشيد استهلاك الطاقة، وبالتالي خفض البصمة الكربونية.

ولفت الشرع، إلى أنه يتم في الزيارات الفنية للمصائد استبدال المادة الغذائية للمصيدة والفرمون التجميعي، وجمع الحشرات وتصنيفها، ومن ثم التخلص منها بطريقة آمنة، إضافة إلى ترقيم المصائد بالمزارع، ويتم تركيب مصيدة واحدة لكل 100 نخلة.

ونوه باستخدام الوزارة نظام العلاج الموضعي لأشجار النخيل المصابة، بالإضافة إلى مكافحة أهم آفات النخيل، ومنها حشرة الدوباس، وذلك من خلال توفير عدد 18 فرقة موزعة على مستوى المناطق الزراعية الثلاث.

وذكر الشرع، أن الوزارة استخدمت جهاز نظام تحديد المواقع GBS بهدف تحديد إحداثيات المزارع وإحداثيات أشجار النخيل المصابة أو التي تمت معالجتها لسهولة الوصول إليها ومتابعتها، هذا بالإضافة إلى تزويد جميع السيارات العاملة في خدمة صيانة المصائد بأجهزة تتبع لزيادة قدرة المشرفين والمراقبين على متابعة سير العمل بصورة دقيقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض