• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  01:57    قرقاش: قلقون من أن الدبلوماسية قد تأثرت بسبب التسريبات        01:59    قرقاش: قدرات الوسطاء قد تأثرت بسبب تسريب المطالب        02:00    قرقاش: تسريب المطالب قوض الوساطة الكويتية         02:00    قرقاش: ما كان مقبولا من قطر قبل سنوات لم يعد كذلك        02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

تضع نفسها في «قفص» تعاطفاً مع «القرود»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

أخلت شرطة دبي سبيل فتاة أوروبية، كانت قد عرضت نفسها داخل «قفص» في منطقة ديرة بدبي، للتعبير عن استنكارها طريقة نقل «القرود» على متن إحدى شركات الطيران الأوروبية، حيث رأت أنها تتنافى وجمعيات الرفق بالحيوان، بحسب مصدر أمني رفيع.

وقال المصدر: إنه تم اصطحاب الفتاة إلى مركز شرطة المرقبات وتوقيعها على تعهد بضرورة أخذ التصاريح الأمنية اللازمة في حالة رغبتها الاحتجاج في الشارع على أي أمر.

ولفت المصدر إلى أنه تم التعامل برقي وتحضر مع الفتاة بعدما تسبب قيامها في هذا الفعل لفت انتباه الجمهور والسيارات التي توقفت لمشاهدة ما يحدث؛ ما تسبب في ازدحام غير مبرر، إضافة إلى أنها لم توضح للناس سبب قيامها بهذا الأمر، ما أحدث بلبلة كبيرة.

وأشار المصدر إلى أنه كان بإمكانها التعبير عن رأيها بالطريقة التي تراها مناسبة والتي تتماشى مع القانون، وأنه يجب أن تحصل على التصاريح الأمنية اللازمة قبل القيام بهذا الأمر بطريقة مخالفة للقانون، خاصة وأن الاعتراض الذي أبدته كان على أمر لم يتم داخل الدولة، ويتعلق بجهات أخرى بعيدة كل البعد عن الإمارات. (دبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا