• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

في ختام مشاركته باجتماع «تنفيذية» اتحاد مجالس منظمة التعاون الإسلامي بالرباط

وفد «الوطني» يؤكد أهمية المقترح الإماراتي بشأن مشروع إعلان البرلمان الإسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

اختتمت أمس بالعاصمة المغربية الرباط أعمال الاجتماع الـ32 للجنة التنفيذية لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بمشاركة وفد من المجلس الوطني الاتحادي برئاسة أحمد الزعابي وعضوية غريب الصريدي وسلطان الشامسي.

وأكد إعلان الرباط الصادر في اختتام أعمال الاجتماع أن القضية الفلسطينية هي قضية جميع المسلمين المحورية التي تستوجب من جميع الدول الإسلامية وبرلماناتها العمل على تنسيق مواقفها في المحافل الدولية والإقليمية من أجل نصرتها والدفاع عنها.

وأشاد البيان بتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية ودعا إلى دعم الحكومة الفلسطينية الجديدة مادياً ومعنوياً وسياسياً ودبلوماسياً بما يمكنها من أداء واجباتها.

ودان البيان الختامي المحاولات الإسرائيلية اليائسة ومواقفها المستفزة لنسف المصالحة الوطنية الفلسطينية، مستنكراً بشدة بناء مستوطنات جديدة في القدس المحتلة والضفة الغربية.

وأعلن البيان إدانة المشاركين للإرهاب بجميع أشكاله، ورفضهم استغلال الدين الإسلامي الحنيف للممارسات الخاطئة التي تعرض حياة الآمنين للخطر والموت. وأشاد المشاركون بالقرارات التي أصدرها مؤتمر الاتحاد الذي عقد في طهران بإيران في فبراير الماضي، مؤكدين التزامهم بتعزيز مكاسب الاتحاد، والعمل المشترك في هذا الطريق على ضوء النظام الأساسي الذي تم تعديله في المؤتمر الاستثنائي للاتحاد المنعقد في أبوظبي في يناير 2011. ودعا المشاركون إلى إصلاح مؤسسات الأمم المتحدة، تحقيقاً للأمن والسلام العادل بين جميع الشعوب.

وجدد أحمد الزعابي رئيس الوفد تأكيد أهمية المقترح الإماراتي المتعلق بمشروع إعلان برلمان إسلامي الذي أعدته الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي، الذي من شأنه إحداث نقلة نوعية بالنسبة لإلزامية القرارات المتخذة من طرف الدول الإسلامية. وثمن أحمد الزعابي المشاركة النوعية للمجلس الوطني الاتحادي في هذه الاجتماعات، وقال «إن الوفد الإماراتي يترجم مواقف الدولة خلال هذه اللقاءات إلى الواقع ويعتمد دبلوماسية موازية فاعلة ومؤثرة تخدم مصالح الدولة في الخارج وتتماشى مع سياستها الخارجية بما يخدم مصالح الدول العربية والإسلامية». (الرباط - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض