• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بحضور شيخة بنت سيف ومحمد بن سلطان بن خليفة

الإمارات تطلق برنامجاً لرعاية مرضى الثلاسيميا في ألمانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

أطلقت حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان الرئيس الأعلى لمؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية، رئيسة مجلس إدارة جمعية الإمارات للثلاسيميا، رئيسة المكتب الإقليمي للرابطة الدولية للثلاسيميا في أبوظبي أول برنامج علاجي تأهيلي على مستوى العالم في مستشفى كريفيلد دوسلدورف في المانيا لمرضى الثلاسيميا واعتلالات الهيموجلوبين البالغين وكبار السن، «ثلافايتال».

وقام الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، خلال احتفال أقامه المستشفى بمناسبة إطلاق البرنامج بحضور أعضاء الوفد الإماراتي، وعدد من المسؤولين الألمان وكادر المستشفى، وحشد كبير من الشخصيات والمدعوين.

وكان في استقبال الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان، والشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، والوفد المرافق في ديسلدورف، عمدة مدينة كريفيليد كارن مينيك وكبار المسؤولين من مستشفى كريفيليد. وأشاد المسؤولون في المستشفى في كلمات خلال الحفل باهتمام الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان الإنسانية والعلمية، وبجهودها في تطوير مستوى نوعية حياة المريض الثلاسيميا، مؤكدين أهمية وجودها في هذا اليوم لإطلاق برنامج على مستوى العالم. ويمثل برنامج «ثلافيتال» الذي ابتكره البروفيسور اندريه ليشكر رئيس قسم أمراض كبار السن والشيخوخة في مستشفى كريفيلد في ألمانيا سابقة علمية لتحسين نوعية حياة مرضى الثلاسيميا في العالم كونهم يعتمدون على نقل الدم المستمر الذي يؤدي إلى ارتفاع مستوى الحديد في الجسم الذي يؤدي بدوره إلى العديد من المضاعفات التي تهدد فاعلية المريض والعديد من هذه المضاعفات تحتاج إلى برامج تأهيل متخصصة ومكثفة يتم تصميمها حسب احتياج كل مريض على حدة. ويعاني مرضى الثلاسيميا والهيموجلوبين من العديد من المضاعفات مثل هشاشة العظام وأمراض القلب قبل الأشخاص العاديين بثلاثين عاماً، حيث تؤدي هذه المضاعفات إلى تدمير العديد من أجهزة الجسم وتحتاج إلى علاج متكامل من قبل المتخصصين في أمراض كبار السن. يضم البرنامج العديد من الأطباء والمتخصصين في مجالات متعددة مثل أخصائي أمراض الدم والعظام والغدد والأخصائيين النفسيين ومتخصصين في التغذية واللياقة البدنية.

إلى ذلك، وقعت مؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية، ومستشفى اليكسينر مذكرة تفاهم لتطوير الخدمات التي تؤدي إلى تحسين نوعية حياة مريض الثلاسيميا وأمراض الهيموجلوبين مثل فقر الدم المنجلي وغيرها وتطوير الأبحاث الخاصة بذلك. وقامت الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان بعد ذلك بجولة في المستشفى وكذلك بزيارة مركز سالفيا لإعادة التأهيل.

وكانت حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة جمعية الإمارات للثلاسيميا ونائب الرئيس الأعلى لمؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية، شاركت في اجتماع مجلس إدارة رابطة الثلاسيميا الدولية الذي انعقد في المملكة المتحدة.

حضر الاجتماع سعيد جعفر العوضي عضو مجلس إدارة رابطة الثلاسيميا الدولية وأعضاء مجلس الإدارة. واعرب بانوس إنجليزوس رئيس رابطة الثلاسيميا الدولية في كلمته خلال الاجتماع عن شكره البالغ لدولة الإمارات العربية المتحدة على ما قدمته من دعم ومساندة لرابطة الثلاسيميا الدولية ولمجتمع الثلاسيميا بشكل عام منوها باستضافة الإمارات لمؤتمر الثلاسيميا العالمي في أكتوبر الماضي، مثمناً جهود مؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية في المجال نفسه. وناقش أعضاء مجلس الإدارة خطة العمل للعام الحالي 2014 التي قدمتها المديرة التنفيذية للرابطة الدكتورة أندرولا ليفتريو، واعتمدها كما تم اعتماد الميزانية الخاصة لها. واستعرض المجتمعون ما قدمه المكتب الإقليمي للرابطة في أبوظبي من جهود ودعم في تحقيق أهداف الرابطة في الدول الناطقة باللغة العربية.(ديسلدورف، لندن - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض