• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

ضمن إجراءات «التربية» المشددة للحدّ من التلاعب

إحالة الشهادات الجامعية المزوّرة إلى النيابة العامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أكتوبر 2016

دينا جوني (دبي)

بدأت وزارة التربية والتعليم تحويل جميع الشهادات الجامعية المزوّرة الواردة من خارج الدولة إلى النيابة العامة، من خلال الشؤون القانونية، للتحقيق فيها، وذلك ضمن الإجراءات المشددة التي وضعتها الوزارة على آلية معادلة الشهادات، إضافة إلى المستند الذكي الذي تمّ الإعلان عنه خلال الأسبوع الجاري.

وأكد سيف المزروعي مستشار وزير الدولة لشؤون التعليم العالي، أن عدد الشهادات التي تمّت معادلتها من تاريخ 1 يناير 2016 وحتى 16 أكتوبر 2016 بلغ 9662 شهادة، فيما تمّ الاعتذار عن معادلة 296 شهادة، مقابل 4 شهادات مزورة فقط وردت إلى الوزارة، بعد أن كانت العام الماضي 25 شهادة خلال فترة 12 شهراً، موضحاً أنه يتم الاعتذار عن معادلة الشهادات لعدم استيفائها الشروط ، ومن أهمها أن المؤسسة التي أصدرت هذه الشهادة غير معتمدة لدى الوزارة، أو عدم انتظام الطلبة للمدة الكافية في بلد الدراسة، أو عدم اعتماد التخصص المعني في هذه الجامعة، أو عدم اكتمال التسلسل الأكاديمي للمؤهلات وغيره من الأسباب المذكورة في نظام معادلة الشهادات.

واعتبر المزروعي أن المستند الذكي الذي طرحته وزارة التربية والتعليم سيحدّ من عمليات التزوير الواردة من جامعات خارج الدولة، وأن النظام عبارة عن نظام رقابي إلكتروني على الشهادات سيسرع في الوقت نفسه من إجراءات معادلة واعتماد الشهادات، مشيراً إلى أن الوزارة تقوم من خلال المستند بمراسلة الملحقيات الثقافية التابعة للوزارة في عدد من الدول الواردة، منها الشهادة وهي المملكة المتحدة، وأستراليا، والولايات المتحدة الأميركية، وكندا، وجمهورية مصر العربية، والمملكة الأردنية الهاشمية. وتقوم الملحقيات بدورها بمراسلة الجامعة والتحقق من صحة الشهادة في أسرع وقت ممكن، وذلك تماشياً مع الاستراتيجية العامة للدولة 2021، وفي هذا الإطار، جرى تفعيل النظام مع الملحقية الثقافية في لندن، على أن يتم تفعيله مع بقية الملحقيات الثقافية قبل نهاية العام الجاري.

ووفّرت وزارة التربية والتعليم عملية التسجيل لهذه الخدمة عن طريق موقعها الإلكتروني، ويمكن للمتقدم الحصول على خدمة إرفاق الأوراق المطلوبة من خلال النظام، وإرسال الطلب إلى الملحقية الثقافية في لندن لإثبات صحة الشهادة، ومن ثم استكمال إجراءات المعادلة وتسلم رد الملحقية من خلال نظام المعادلة.

وتهدف هذه المبادرة إلى تسهيل إجراءات خدمة معادلة الشهادات للتأكد من صحتها قبل تفعيل الطلب بشكل كلي في الوزارة، وتجنب التأخير في حالات الطلبات التي تحتاج إلى مخاطبة ملحقيات الدولة في الخارج.

وبعد أن يتقدم الطالب بطلب التصديق على شهادته في الملحقية الثقافية، يقوم الشخص المسؤول في الملحقية بتخزين وتشفير كافة البيانات المطلوبة من قبل الوزارة لاستكمال إجراءات معادلة الشهادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض