• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

250 ألف دولار لدعم جهود مكافحة حمى الإيبولا في غينيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

أعلنت مؤسسة غينيا ألومينا كوربوريشن المملوكة بالكامل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم أمس عن تبرعها بمبلغ 250 ألف دولار أميركي لمصلحة صندوق الأمم المتحدة للأطفال «اليونيسيف» لدعم جهود مكافحة تفشي حمى الإيبولا القاتلة، وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة الغينية.

ويهدف مشروع صندوق الأمم المتحدة للأطفال «اليونيسيف» إلى المساعدة في الحد من انتشار المرض عبر التوعية بمخاطر الإصابة.

وقال مامادي يولا المدير العام للمؤسسة، «إن المشروع يعد مبادرة ممتازة للتعامل مع وباء الإيبول، وإن المؤسسة تسعد بتقديم تلك المساهمة».

ونظراً لعدم وجود أي علاج أو تطعيم فعالين للتغلب على حمى الإيبولا تشير منظمة الصحة العالمية إلى أن التعليم والنظافة، هما عاملان ضروريان لمحاصرة المرض والحد من انتشاره.

ويأتي تبرع مؤسسة غينيا ألومينا كوربوريشن، تماشياً مع سجلها الحافل بالاستثمار في المشروعات الاجتماعية التعليمية والصحية، فحتى الآن قامت المؤسسة ببناء ست مدارس وأربعة مراكز صحية، وثلاثة مراكز اجتماعية، فضلاً عن حفر 24 بئر مياه في جمهورية غينيا، كما شاركت المؤسسة أيضا في العديد من النشاطات الاجتماعية المهمة، مثل دورات محو أمية الكبار وحملات السلامة على الطريق، والبرامج التعليمية حول فيروس نقص المناعة المكتسبة والإيدز وبرامج مكافحة الملاريا. (أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض