• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

هادي يقيل 5 وزراء .. ومصرع 6 قبليين في مأرب وإحباط هجوم بسيارتين مفخختين في شبوة

أزمة المحروقات تؤجج نار الاضطرابات في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء)

أقال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمس 5 وزراء بارزين في حكومة الوفاق الوطني الانتقالية المشكلة أواخر 2011، وذلك بعد تصاعد الاحتجاجات الشعبية في صنعاء تنديداً بانقطاع التيار الكهربائي وانعدام المحروقات. فيما شن الطيران الحربي غارات جوية على مجاميع قبلية مسؤولة عن تنفيذ الهجمات التخريبية على أبراج الطاقة في مأرب (شرق)، وتحتجز هناك مئات الشاحنات النفطية.

وشمل التغيير الحكومي تعيين مندوب اليمن لدى الأمم المتحدة جمال عبدالله السلال، وزيرا للخارجية خلفا لأبو بكر القربي الذي تم تعيينه عضوا في مجلس الشورى، وتعيين محمد منصور زمام وزيرا للمالية خلفا للنائب والوزير صخر الوجيه الذي عين محافظا لمحافظة الحديدة (غرب)، وتعيين أحمد عبدالقادر شائع وزيرا للنفط والمعادن خلفا للوزير خالد بحاح، وتعيين نصر طه مصطفى وزيرا للإعلام خلفا للوزير علي العمراني، وتعيين محسن الأكوع، نائبا لرئيس الوزراء وزيرا للكهرباء والطاقة خلفا للوزير صالح سميع، إضافة إلى تعيين أحمد عبيد بن دغر نائبا لرئيس الوزراء مع احتفاظه بمنصبه وزيرا للاتصالات وتقنية المعلومات.

وأصدر الرئيس اليمني قرارات قضت بتعيين علي الطائفي مديرا لشركة النفط الحكومية خلفا لمنصور البطاني، الذي تم تعيينه أمينا عام لرئاسة الجمهورية، بينما تم تعيين أمين عام الرئاسة السابق علي منصور بن سفاع، سفيرا بوزارة الخارجية. وتم تعيين أمين عام مؤتمر الحوار الوطني السابق أحمد عوض بن مبارك مديرا لمكتب الرئاسة، وعضو مؤتمر الحوار الوطني حسام الشرجبي نائبا لوزير المالية، والقيادي الناشط في الانتفاضة الشبابية في 2011، فؤاد الحميري نائبا لوزير الإعلام.

وتزامنت التطورات مع تصاعد الاحتجاجات الشعبية في صنعاء أمس للتنديد باستمرار انقطاع التيار الكهربائي منذ يومين وانعدام المحروقات من الأسواق المحلية منذ أسابيع. وأقدم مئات المحتجين على إغلاق عشرات الشوارع الرئيسية والفرعية في العاصمة بأحجار وإطارات مشتعلة ما أدى إلى تعطل حركة السير لساعات. وقطع المحتجون أيضا شارع الستين الشمالي أمام منزل هادي، وطالبوا بإقالة الحكومة وبرحيل الرئيس نفسه إذا لم تحل الأزمة.

وشهدت طرقات رئيسية في صنعاء صدامات بين قوات الأمن والمحتجين تطورت إلى إطلاق الجنود الرصاص الحي في الهواء وقنابل مسيلة للدموع لإجبار المتظاهرين على إعادة فتح الطرقات. وتحدثت مصادر أمنية لـ»الاتحاد» عن سقوط قتيل وعدد من الجرحى بصدامات بين قوات الأمن ومحتجين قطعوا طريقا رئيسيا جنوب العاصمة. وشوهدت مروحية عسكرية تحلق في أجواء العاصمة على مستوى منخفض. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا