• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

افتتاح مركز تدريب الناشئين في الفجيرة

«تنفيذي الدولي للرياضات البحرية» يخوض انتخابات ساخنة غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أكتوبر 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

يشهد اليوم الختامي للجمعية العمومية للاتحاد الدولي للرياضات البحرية في الفجيرة غداً ، انتخابات عضوية المجلس التنفيذي، وعدد من اللجان وهي الإنتخابات التي تقدم إليها من قبل اتحاد الرياضات البحرية، 4 مرشحين ، وهم سالم راشد الرميثي لعضوية لجنة الفورمولا، ومحمد حارب مدير نادى دبي البحري، وأحمد إبراهيم مرشح إلى عضوية لجنتي الزوارق السريعة والفورمولا - الفيوتشر- للناشئين، وناصر الظاهري المشرف على لجنة السباقات في نادي أبوظبي البحري والمرشح إلى عضوية لجنة الأمن والسلامة.

ويفتتح سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة اليوم، مركز تدريب الناشئين في نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية، للتدريب على مختلف الرياضات البحرية، ويأتي كثاني مركز في العالم، والأول على مستوى الإمارات والمنطقة العربية والشرق الأوسط، وذلك على هامش فعاليات الجمعية العمومية الـ89 للاتحاد الدولي للرياضات البحرية، والتي يستضيفها نادي الفجيرة البحري بمشاركة 150 ضيفاً يمثلون الاتحاد الدولي وقيادات الأندية البحرية في 40 دولة من جميع قارات العالم، وتستمر حتى الغد.

وأعلن أحمد إبراهيم محمد، نائب الرئيس ورئيس لجنة الزوارق في اتحاد الرياضات البحرية والمدير التنفيذي لنادى الفجيرة البحري وعضو الاتحاد الدولي، أن حفل افتتاح المركز سيشهده رئيس وقيادات الاتحاد الدولي والجمعية العمومية في وقت يحظى باهتمام كبير وترحيب واسع من الاتحاد الدولي، باعتباره يساهم في ازدهار وتوسيع قاعدة ممارسة الرياضات البحرية ويخلق أجيالاً جديدة من المتسابقين المتنافسين على الألقاب العالمية والدولية.

وتابع إبراهيم: الجمعية العمومية للاتحاد الدولي ناقشت عدداً من القرارات الجديدة والتعديلات المهمة في لوائح سباقات البطولات التي ينظمها ويشرف عليها الاتحاد الدولي، ومن أبرز هذه القرارات والتوصيات اعتماد قرار يلزم الأندية والاتحادات الفرعية تعزيز مفهوم الأمن والسلامة وتطويره بشكل يساهم في الحد من وقوع حوادث انقلاب وتصادم القوارب.

ومن جانبه، أكد سالم الرميثي، المدير التنفيذي لنادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، أن عمومية الاتحاد الدولي قامت بالتشاور مع المتسابقين في تبني استراتيجية 2020 الإماراتية الطويلة الأمد لأنشطة وبرامج الاتحاد الدولي، خاصة في مجال الأمن والسلامة، مع وضع تنظيم سباقات في المحركات الكهربائية، خاصة في سباقات الفورمولا فيوتشر تحت التجربة.

وأشار الرميثي إلى أن نادى أبوظبي البحري يعد قلعة عالمية عملاقة للرياضات البحرية في الدولة والعالم، يضع حالياً الخطوط العريضة والترتيبات لإنشاء مركز للتدريب على الرياضات البحرية 2017، للعمل على تكوين أجيال جديدة وصاعدة من أبطال الرياضات البحرية في الدولة، لتستمر الإمارات على قمة الهرم الدولي والعالمي في استضافة وتنظيم كبرى البطولات العالمية للرياضات البحرية، مؤكداً أن الجهد الإماراتي في الرياضة البحرية على مستوى العالم محل تقدير كبير من الاتحاد الدولي وجمعيته العمومية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا