• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أكدت وجود ضحايا مدنيين وهدوء حذر يسود المحافظة

منظمة الهجرة تؤكد نزوح 500 ألف شخص من نينوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

ذكرت فرق الاستجابة العاجلة والتقييم التابعة للمنظمة الدولية للهجرة في محافظة نينوى العراقية نقلا عن مصادرها أمس، أن أعمال العنف خلال نهاية الأسبوع أدت إلى تشريد أكثر من 500 ألف عــراقي داخل وخارج الموصل، مؤكدة وجود عدد من الضحايا المدنيين وصعـوبة معـالجتهـم لوقوع المستشفيات في مناطق المعارك. فيما ساد هدوء حـذر نينـوى، وسـط مخـاوف من وقوع المحافظة تحـت مطرقة رد الفعل الحكومي.

وقالت المنظمة إن «القتال العنيف بين قوات الأمن العراقية وجماعات المعارضة المسلحة اندلعت في الموصل، ثاني أكبر المدن العراقية، مما أدى إلى وقوع عدد كبير من الضحايا».

وذكرت أن القتال أسفر أيضا عن سيطرة الجماعات المسلحة على المدينة بما في ذلك المباني الحكومية ومطار الموصل الدولي، وجميع قواعد الشرطة والجيش.

كما ذكرت المنظمة إن تصاعد الصراع على مدى ستة أشهر في محافظة الأنبار، قد أدى إلى انتشار العنف بين قوات الأمن والجماعات المسلحة إلى خارج حدود المحافظة لينتشر بشكل كبير في أنحاء أخرى من البلاد.

وقالت إن «هناك عددا كبيرا من الضحايا بين المدنيين»، مشيرة إلى أن «مركز العلاج الرئيسي في المدينة المؤلف من أربعة مستشفيات، لا يمكن الوصول إليه نظرا لوقوعه في مناطق معارك».

وأضافت أنه «تم تحويل مساجد إلى مراكز طبية لمعالجة الجرحى». وتابعت أن استخدام السيارات ممنوع في المدينة والسكان يفرون سيرا على الأقدام ومياه الشرب مقطوعة عن محيط الموصل بينما الاحتياطي الغذائي ضئيل.وساد الهدوء الموصل بعد يوم من سقوطها في أيدي تنظيم «داعش» الذين يدعون عبر مكبرات الصوت الموظفين الحكوميين للعودة إلى دوائرهم. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا