• الخميس 08 رمضان 1439هـ - 24 مايو 2018م

القضاء يرفض دفاع برلسكوني عن "سارقة القلوب"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 يناير 2013

د ب أ

رفضت محكمة ايطالية أمس، الطلب المقدم من هيئة الدفاع عن رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني، بوقف القضية التي يحاكم فيها بتهمة دفع أموال للقاصر مقابل ممارسة الرذيلة معه.

وقال برلسكوني أنه لم يقم أي علاقة حميمية مع الراقصة المغربية كريمة المحروق والمعروفة كذلك باسم "روبي روباكوري" وتعني الكلمة الأخيرة (سارقة القلوب) والتي اتهم بدفع مبالغ مالية لها في عام 2010 عندما كانت قاصراً في السابعة عشر من عمرها، وهي بذلك أقل من السن المسموح لها فيه بالزواج حسب القانون الإيطالي.

وقال برلسكوني 76 عاماً إن المحروق أبلغته أن عمرها 24 عاماً عندما تقابلا، وأنه أصابه الذهول عندما اكتشف عمرها الحقيقي. كما نفى أيضاً "بكل تأكيد" الدعاوى بإقامة حفلات ماجنة في فيلته في ميلانو، وقال إنه لم يدفع أبداً مبالغ مالية لأية امرأة في الفيلا.

ويواجه برلسكوني الذي استقال من منصبه كرئيس للوزراء في نوفمبر الماضي بسبب أزمة الديون في إيطاليا، تهمة أخرى بإساءة استغلال سلطاته كرئيس للوزراء بتدخله في عمل الشرطة ليغطي على علاقته مع الراقصة.

ولم تمثل الراقصة المغربية مرتين أمام المحكمة عندما تم استدعاءها للشهادة في شهر كانون أول "ديسمبر الماضي. وقررت المحكمة تغريمها بعد اكتشاف أنها سافرت إلى المكسيك لقضاء عطلة برفقة صديقها.

وتم استدعاءها كشاهدة نفي من قبل الدفاع، ولكن دفاع برلسكوني قالوا أمس إنهم مستعدون للتخلي عن شهادتها وتسليم المحكمة نصوص الشهادات التي أدلت بها حتى الآن بشرط موافقة ممثل الادعاء. ووصلت كريمة المحروق، مرتدية سترة ووشاحاً فوق رداء أسود وحذاء ذى كعب منخفض بصحبة صديقها ومحاميها ومحاطة بالمصورين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا