• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تضارب التصريحات حول اتفاق بشأن اليونان

وزراء مالية «السبع» يبحثون النمو العالمي والتجانس الضريبي وقيمة «اليوان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 مايو 2015

دريسدن (أ ف ب)

بدأ أمس وزراء المالية وحكام المصارف المركزية لدول مجموعة السبع في دريسدن اجتماعهم لبحث النمو العالمي والتجانس الضريبي، على أن يحتل موضوعا الصين واليونان حيزا كبيرا من النقاشات رغم عدم مشاركة هاتين الدولتين بالاجتماع.

ويجتمع وزراء المالية وحكام المصارف المركزية للولايات المتحدة وكندا واليابان والمانيا وفرنسا وبريطانيا وايطاليا حتى اليوم في عاصمة مقاطعة ساكسونيا التي اختارها رجل المال الألماني فولفجانج شويبله بسبب ما تمثله من رمز لتجديد شرق المانيا.

ولم يدرج ملف اليونان رسميا على جدول أعمال الاجتماع الذي يريد أن يعد أفكارا جديدة قبل قمة رؤساء دول وحكومات مجموعة السبع في السابع والثامن من يونيو المقبل. لكن باستثناء اليونانيين، يحضر الاجتماع العديد من الاطراف المهمين، وبينهم المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاجارد، ورئيس المصرف المركزي الاوروبي ماريو دراجي.

لكن المسألة اليونانية تشغل الجميع، حيث تحدثت الحكومة اليونانية أمس الأول، عن مسودة اتفاق مع الجهات الدائنة قبل أن تصدر تصريحات بالنفي من كل الجهات.

ورداً على سؤال لتلفزيون آ ار دي الألماني أمس، قالت لاجارد إنه بقي «الكثير من العمل الذي يجب إنجازه»، وليست هناك حتى الآن «نتيجة حاسمة» للمفاوضات. ورفضت لاجارد اتهامات اليونان لصندوق النقد بأنه يعرقل المفاوضات، مؤكدة أن مؤسستها «تعمل بطريقة متوازنة ومحترمة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا