• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

القلق عامل نجاح أكاديمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 سبتمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أظهرت دراسة جديدة، أن الطلبة القلقين يتمتعون بفرص أعلى لإنهاء فترة دراستهم والتخرج من المدرسة الثانوية في الوقت المحدد.

كما أظهرت الدراسة الكندية، وفق موقع «dailymail»، أن الطلبة، الذين لا يملكون مستويات عالية من القلق كانوا أكثر احتمالاً للتأخر عن التخرج من الثانوية بنسبة 10 في المائة من زملائهم «القلقين».

وكانت النتائج بمثابة صدمة لفريق الباحثين، لأن دراسات سابقة أظهرت أن زيادة مستويات القلق تزيد خطر التسرب من التعليم.

وقال المؤلف الرئيس الأستاذ فريدريك نولت-بريير من جامعة مونتريال: «كنا نتوقع علاقة طردية بين ارتفاع مستوى القلق وزيادة خطر عدم إنهاء التعليم، في حين أن النتائج أسفرت عن منحنى جرسي. إنها المرة الأولى التي يتم فيها ملاحظة تلك العلاقة». وأضاف بريير أن هذه النتائج تربط بين عدم الشعور بالقلق وعدم اهتمام هؤلاء الطلاب عموماً بدراستهم، وأنهم يكونون أكثر عرضة من الآخرين للشعور بالملل ما يؤثر على التزامهم بالدراسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا