• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بواسطة تحليل عينة من الوبر

جامعيات يبتكرن تقنية لكشف منشطات هجن السباقات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أكتوبر 2016

محسن البوشي (العين)

ابتكرت 4 طالبات بكلية العلوم بجامعة الإمارات، تقنية جديدة لتحديد وقياس مستوى وجود «منشطات» في دم هجن السباق بواسطة تحليل عينة من وبر الهجن، وذلك ضمن مشروع بحثي أُنجز بدعم قطاع البحث العلمي والدراسات العليا في الجامعة بالتعاون مع مركز بحوث الإبل التابع لوزارة شؤون الرئاسة.

وأوضح الدكتور أحمد مراد عميد كلية العلوم بجامعة الإمارات أن المشروع يهدف إلى التحقق من وجود تركيزات المنشطات والمنبهات الصحية في دم هجن السباق عن طريق تحليل عينة من وبرها وتأثير هذه المنشطات والمنبهات في نتائج السباقات.

وأضاف أن عملية رصد وقياس مستوى وجود وتركيز المنشطات في دم الإبل تتم في معظمها في الوقت الراهن من خلال تحليل عينات تؤخذ من لعاب أو دم أو بول هجن السباق وهي العينات ذاتها التي تؤخذ من الهجن لتشخيص حالتها عند تعرضها للإصابة أو المرض.

وأكد عميد كلية العلوم بجامعة الإمارات أن مثل هذه الدراسات والمشاريع البحثية تعالج القضايا والتحديات التي يواجهها المجتمع وتأتي ترجمة لالتزام الإدارة العليا في الجامعة، بخدمة قضايا المجتمع المحلي، وتخريج وتأهيل الخبرات والكفاءات الوطنية العلمية المتميزة في مختلف القطاعات لرفد مسيرة التنمية الشاملة في البلاد.

وضم الفريق البحثي الطالبات هبة عوض إبراهيم، وفاطمة سيف العظيمي الحميري، ومريم عبدالله شيخ، وسمية حسين سليم مولى الدويلة، وأشرف على المشروع ألطاف شاه من قسم الكيمياء بكلية العلوم بجامعة الإمارات.

وأوضحت الطالبات اللائي قمن على تطوير التقنية الجديدة أنها تقوم على جمع عينات من وبر مختلف سلالات الإبل ثم طحنها لتحويلها إلى مسحوق، ثم تنقيتها وتعقيمها ثم المباشرة في تحليلها مع استخدام إنزيم مرتبط بالمناعة مع السائل الكروماتوغرافي بواسطة طريقة التحليل الطيفي الشامل لتحديد المستويات المختلفة لتركيز المنشطات الموجود في عينات الوبر. وأضافت الطالبات أنهن ركزن في مشروعهن على 4 أنواع من العقاقير الرئيسة، تشمل الكورتيزول، ديكساميثازون، فلوميثازون وميثيل بريدينسولون، والتحقق من معيار وجود كل منها في عينات وبر الإبل، وتم عملياً رصد آثار وجود هذه العقاقير الأربعة في بعض عينات وبر الهجن التي تم تحليلها.

ونشرت كلية العلوم بجامعة الإمارات المشروع العلمي ضمن ورقة بحثية في مجلة «إنترناشيونال ساينس» العلمية العالمية المتخصصة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض