• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«ستاندرد أند بورز» تهدد بخفض تصنيف بنوك نمساوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يونيو 2014

أصدرت مؤسسة ستاندرد أند بورز الدولية للتصنيف الائتماني مساء أمس الأول تحذيراً من خفض التصنيف الائتماني للأقاليم والبنوك النمساوية إذا سمحت حكومة فيينا بمساعدة بنك هيبو ألب أديرا من خلال إجبار حملة السندات وإقليم كارنيتيا على التخلي عن حصة من أصولهم لدى البنك. وانتقدت المؤسسة تهديد الحكومة النمساوية باستقطاع جزء من حصيلة ضرائب إقليم كارنيتيا إذا لم يسهم الإقليم في تغطية خسائر بنك هيبو الذي كان مملوكاً للإقليم قبل أن يجرى تأميمه. وذكرت «ستاندرد أند بورز» أن هذه الخطوة من قبل الحكومة النمساوية ستضعف الإطار المؤسسي لها وربما تؤدي إلى خفض التصنيف الائتماني للأقاليم النمساوية الأربعة الأخرى، بما في ذلك حكومة فيينا. وسيؤدي خفض التصنيف الائتماني إلى زيادة سعر الفائدة على سندات الحكومات الإقليمية النمساوية.

ووفقاً لتقارير إعلامية، تدرس الحكومة النمساوية استصدار قانون يجبر حملة سندات بنك هيبو على المساهمة في جهود إنقاذ البنك حتى لو كانت هذه السندات مضمونة من حكومة كارينتيا.

وذكرت «ستاندرد أند بورز» أن مثل هذا القانون سيكون إشارة إلى ضعف الدعم الحكومة الاستثنائي المطلوب للبنوك ذات الأهمية الكبرى للنظام المصرفي في النمسا وكذلك ضعف التزام المؤسسات الحكومية النمساوية بواجباتها. وتدرس المؤسسة خفض تصنيف البنوك النمساوية الكبرى مثل إريسته جروب بنك ورايفيسن جروب وبنك أوستوريا التابع لمجموعة يوني كريديت المصرفية الإيطالية.

(فيينا - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا