• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأرجنتين تحتفظ بالصدارة

«الأبيض» يتراجع 4 مراكز في تصنيف «الفيفا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أكتوبر 2016

دبي، د ب أ (الاتحاد)

تراجع منتخبنا الوطني 4 مراكز في التصنيف العالمي الشهري للاتحاد الدولي «الفيفا»، عن شهر أكتوبر، والذي صدر مساء أمس، وحل «الأبيض» في الترتيب الـ70 عالميا، كما تراجع للترتيب السابع آسيويا، والثاني خليجيا، في ظل احتلال الأخضر السعودي صدارة ترتيب منتخبات الخليج، رغم تراجعه مركزين هو الآخر في التصنيف.

واحتفظ المنتخب الأرجنتيني بموقعه في صدارة التصنيف العالمي، وتقدم المنتخب الألماني من المركز الثالث إلى الثاني، كما تقدم المنتخب البرازيلي من المركز الرابع إلى الثالث في الوقت الذي تراجع فيه منتخب بلجيكا من المركز الثاني إلى الرابع.

وعاد منتخب إسبانيا إلى قائمة المراكز العشرة الأولى، كما تقدم منتخب فرنسا مركزاً واحداً ليصبح في المركز السابع.

ويتصدر منتخب الأرجنتين التصنيف العالمي برصيد 1621 نقطة، يليه منتخب ألمانيا برصيد 1465 نقطة، ثم البرازيل برصيد 1410 نقاط، يليه بلجيكا برصيد 1382 نقطة ثم منتخب كولومبيا برصيد 1361 نقطة، ثم تشيلي في المركز السادس برصيد 1273 نقطة، ثم فرنسا برصيد 1271 نقطة ثم البرتغال برصيد 1231 نقطة، يليه منتخب أوروجواي برصيد 1175 نقطة، وأخيراً منتخب إسبانيا في المركز العاشر برصيد 1168 نقطة. وفي تصنيف قارة أفريقيا، حقق منتخبا السنغال ومصر طفرة كبيرة، وتقدما سبعة مراكز في التصنيف، إذ يحتل الأول المركز الـ32 على العالم، فيما يأتي منتخب مصر في المركز الـ46.

ويتصدر منتخب كوت ديفوار تصنيف قارة أفريقيا، يليه منتخب السنغال ثم الجزائر ثم تونس، ثم غانا، فيما يحل منتخب مصر في المركز السادس.

وفي تصنيف قارة آسيا، تقدم منتخب إيران عشرة مراكز إلى المركز السابع والعشرين ليتصدر تصنيف القارة الصفراء، يليه منتخب أستراليا، ثم كوريا الجنوبية ثم أوزبكستان ثم اليابان.

وتصدر منتخب الأرجنتين تصنيف قارة أميركا الجنوبية، يليه منتخب البرازيل ثم كولومبيا، ثم تشيلي، ثم أوروجواي.

وفي تصنيف منتخبات أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي، حل منتخب المكسيك في الصدارة، يليه منتخب كوستاريكا، ثم أميركا، ثم بنما، ثم ترينداد وتوباجو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا