• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في بريطانيا أيضاً

الإعلاميون يفضلون أحياناً العمل عند رجال السياسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

في العالم العربي، كثيراً ما يقرر الصحفيون التوقف عن ممارسة المهنة بصورتها التقليدية، ويعتزلون البحث عن المتاعب، لكن مع البقاء داخل بلاط صاحبة الجلالة بصورة ما.. كيف؟

إنهم يفعلون ذلك بطريقتهم الخاصة جداً. وهي تشبه بعض الشيء قرار لاعبي الكرة عندما يعتزلون ويتحولون إلى العمل إداريين أو مدربين في فريقهم.

وجه الاختلاف الرئيس، أن الصحفيين في هذه الحالة ينتقلون إلى الضفة الأخرى من المهنة. أي يعملون لدى المصدر أو الجهة التي كان يقوم بتغطية أخبارها أو متابعة نشاطها.

وفي العادة يتخذ البعض هذا القرار بحثاً عن دخل أفضل وساعات عمل مرنة ودوام طبيعي، يضمن لهم حياة أسرية مستقرة، ناهيك عن الفضول والرغبة التي تعتمل داخلهم على الدوام من أجل التغيير ولو بغرض رؤية العالم من شرفة «السُلطة» في بعض الأحيان. يحدث ذلك في سوق الصحافة بالإمارات ومصر والعالم العربي عموماً.

الغريب أنه يحدث أيضاً في الغرب. فقبل أيام، أعلن جيمس تشامبان المحرر السياسي لصحيفة ديلي ميل البريطانية الشهيرة، الانتقال للعمل (PR) أو مسؤول العلاقات العامة والإعلام لوزير المالية البريطاني جورج أوزبورن. ويأتي ذلك بعد ستة أعوام أمضاها تشامبان في «ديلي ميل» التي ساندت بقوة حزب المحافظين خلال الانتخابات الأخيرة. وقال فريزر نلسون، رئيس تحرير سبكتاتور: «إن هذه الخطوة من جانب المحرر السياسي السابق لـ (ديلي ميل) تعكس حال الصحافة والإعلام في بريطانيا خلال الوقت الحالي».وأضاف أن تشامبان البالغ من العمر 38 عاماً يعد أحد أفضل الصحفيين في بريطانيا، وأنه وصل القمة بسرعة بفضل قدراته الفائقة. وتابع أن تشامبان: «لديه من الموهبة ما كان يؤهله ليصبح رئيس تحرير، لكن في ظل اضطراب صناعة الصحافة في بريطانيا، فإن الصحفيين الشبان الباحثين عن تغيير ضخم في مسيرتهم الوظيفية، يقفزون من السفينة».

في الوقت نفسه، ستغادر كاميلا كافينديش «صنداي تايمز» للعمل في المكتب السياسي لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون. وكانت كافينديش التي زاملت كاميرون أثناء الدراسة في جامعة أوكسفورد، تعمل رئيس تحرير مساعداً وكاتبة عمود في الصحيفة البريطانية العريقة.

وقد سبق لها الفوز بجائزة بول فوت عام 2008 عن حملتها الصحفية لتسليط الضوء على المظالم بمحاكم الأسرة ببريطانيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض