• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

غدا في وجهات نظر.. الأزمة العالمية ما زالت قائمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

الاتحاد

الأزمة العالمية ما زالت قائمة

يقول نورسلطان نزارباييف رئيس كازاخستان: رغم التطلعات إلى تحسين النظام العالمي، جاءت بداية القرن الحادي والعشرين مفعمة بتهديدات وتحديات جديدة، فالأزمة العالمية التي بدأت قبل ستة أعوام مازالت قائمة، بل تكبر مع كل عام.

ما زال الوضع في العالم يبقى الدول في توتر، ويجب علينا أن نكون مستعدين لسيناريوهات مختلفة لتطور الاتجاهات العالمية. وبالإضافة إلى الأصداء المتواصلة للأزمة الاقتصادية العالمية وأزمة الديون العالمية والتوترات الاجتماعية في منطقة اليورو وسلسلة الاضطرابات الاجتماعية في العالم العربي، فإننا نواجه اليوم تحديات جديدة.

أولاً، على خلفية الانتعاش في البلدان المتقدمة، يجري انخفاض عام في القدرة التنافسية لبلدان الاقتصادات النامية. ويتوقع الخبراء زيادة تدفقات رأس المال الذي قد يؤدي، في السيناريو السلبي، إلى انخفاض في الاستثمارات في البلدان النامية بنسبة 50 في المئة وأكثر.

ثانياً، تنمو عدم المساواة بشكل مضطرد معززةً الفجوة في نوعية الحياة بين الأغنياء والفقراء مما يزيد من التوترات الاجتماعية. وتظهر الدراسات الدولية لتصنيف مشاكل العالم في عام 2014 أن الفقر والفجوة المتزايدة بين الأغنياء والفقراء أصبحا يشكلان المشكلة الثالثة من حيث الأهمية في جميع أنحاء العالم. وإلى ذلك، فإن هذه المشكلة ليست مشكلة البلدان الفقيرة وحدها، فقد وضع سكان أوروبا الغربية، وتحديداً ألمانيا والنمسا وإسبانيا وفرنسا، مشكلة الفجوة بين الأغنياء والفقراء في المقام الأول في هذا التصنيف. وبحسب بيانات منظمة العمل الدولية، فقد أضيف إلى عدد العاطلين عن العمل في العالم خلال العام الماضي 5 ملايين آخرين.

«كأس الكؤوس».. رسالة سلام ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا