• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لدعم عمليات التعليم عن بعد

«التربية» تطلق 7 تطبيقات ذكية جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة التربية والتعليم أمس، خلال مشاركتها في فعاليات اليوم الأخير من جيتكس تطبيقين ذكيين، أحدهما مخصص لاستخدام الموجهين التربويين لإدارة عمليات التعليم عن بعد ويسمى clg tracker، كما أطلقت تطبيق نظام التحليلات المتقدمة، حيث يشكل التطبيقان إضافة نوعية إلى مجمل التطبيقات الذكية التي أطلقتها الوزارة خلال المعرض، ليبلغ عددها مع التطبيقين7 خدمات ذكية أطلقتها الوزارة خلال مشاركتها، وشملت مختلف أطراف العملية التعليمية.

وحرصت وزارة التربية والتعليم خلال مشاركتها بالمعرض على الاطلاع على آخر التقنيات الحديثة في مجالات التعليم، بغية توظيفها لخدمة البيئة التعليمية وفق معايير عالية الجودة، وبما ينعكس بشكل إيجابي على خطط الوزارة الرامية إلى تدعيم مسيرتها التعليمية بأحدث التقنيات، للوصول إلى بيئة تعلم مثالية تشكل فيها التقنية أساساً للتغيير والتطوير المستمرين.

وأوضحت الوزارة أن تطبيق CLG Tracker هو أحد التطبيقات اللازمة والضرورية للموجهين لاستخدام المنصة التعليمية CLG بطريقة سهله، بحيث يمكنهم من الإشراف ومتابعة إدارة عملية التعليم في أي مكان لكل عناصر العملية التعليمية، وسط بيئة ذكية تحقق تواصلاً فعالاً بين كل الأطراف، كما يعمل هذا التطبيق وفق نظامي (Android) وIOS وهو متوفر باللغتين العربية والإنجليزية.

كما بينت أن نظام التحليلات المتقدمة الذي تم إطلاقه أيضاً، يتسم بكونه نظاماً تفاعلياً يوفر بيانات إحصائية بأشكال متعددة تساعد متخذي القرار على تقييم الوضع الحالي والتخطيط للمستقبل فيما يخدم العملية التعليمية، إضافة إلى أنه يعتبر أداة للتنبؤ، تستخدم لتوقع نتائج تطبيق أو تعديل في السياسات والخطط التعليمية وفق بيانات حقيقية تضع أمام متخذ القرار صورة كاملة عن مختلف السياسات التي شرعت الوزارة بتطبيقها منذ بداية العام الدارسي الحالي.

وتعكف وزارة التربية والتعليم على الاستمرار في تطوير خدماتها الذكية المخصصة لمختلف المراحل التعليمية سواء التعليم العام أو العالي، وذلك حرصاً منها على تقديم خدمات متميزة، واستجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة بضرورة تقديم خدمات ذكية عالية الجودة للمجتمع.

وتأتي مشاركة الوزارة في المعرض باعتباره أصبح منصة عالمية للتقنية الحديثة تمكن مختلف الجهات الحكومية من الاطلاع على آخر التطورات في مجالات التكنولوجيا، فضلاً عن كونه أداة حقيقية لتطوير الخدمات الذكية والعمل على تفعيلها وفقاً لأجود المعايير العالمية المتبعة، وكذلك يمثل المعرض فرصة سانحة لاستعراض التجارب المتفردة في كيفية الاستفادة المثلى من التكنولوجيا خدمة للمجتمع و للارتقاء بمعايير الأداء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا