• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  01:05    قوى المعارضة السورية تبدأ اجتماعها في الرياض وسط ضغوط للتوصل الى تسوية        01:43    الحريري يقول في كلمة مذاعة تلفزيونيا إنه ملتزم بالتعاون مع عون        01:44     الحريري: الرئيس طلب مني التريث في استقالتي وأبديت تجاوبا        01:45     الجبير: سنوفر الدعم للمعارضة السورية للخروج من مؤتمر الرياض في صف واحد    

أكد أن الأغنية المنفردة وسيلة لتواجده بالساحة

هزاع الرئيسي: «أول عشق».. مولودي الأول في عالم الغناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أكتوبر 2016

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

كشف الفنان الإماراتي هزاع الرئيسي، أنه يستعد خلال هذه الفترة لتسجيل أغنيات ألبومه الجديد، الذي من المقرر صدوره أوائل العام الجديد، وسيحمل عنوان «هزاع 2017»، حيث يتردد على مجموعة من الاستوديوهات في دبي، ويجتمع مع عدد من الملحنين والموزعين الموسيقيين، من بينهم الملحن العراقي شاكر حسن، والموزع الموسيقي الإماراتي إبراهيم السويدي، والموزع الموسيقي العراقي زيد عادل، للبدء في تجهيزه. وعن تأخره في إصدار ألبومات غنائية واكتفائه بتسجيل وتصوير أغنيات منفردة، يقول هزاع: «أول عشق» هو مولودي الأول بعالم الغناء، الأمر الذي دفعني إلى التحضير له لفترة طويلة، حتى أدخل إلى الساحة الفنية بقوة، لاسيما وأن كل أعمالي الغنائية السابقة كانت عبارة عن أغنيات خاصة ومنفردة، بثت بالإذاعات المحلية والعربية، لكني في الوقت نفسه كنت أحلم بدخول سوق الكاسيت، الذي يعتبر هو الأرشيف الحقيقي للفنان.

ويضيف: قررت التركيز على إصدار الأغنيات المنفردة حتى لا أكون في موضع نسيان بالنسبة للجمهور، خصوصاً أن الألبوم احتاج إلى فترة طويلة جداً للتحضير واختيار الأغنيات من الممكن أن تقارب العامين، لذلك وجدت أن الأغنيات المنفردة هي الحل الأنسب للتواجد على الساحة الفنية.

ويوضح الرئيسي، أن ألبومه الجديد سيضم باقة متنوعة من الأغنيات الإماراتية والخليجية، الممزوجة بإيقاعات وألحان مختلفة، لكي يرضي جميع الأذواق، وفي الوقت نفسه، تصل الأغنيات إلى أكبر شريحة جماهيرية من مختلف دول الخليج والعالم العربي.

ويشير إلى أنه ومنذ أن دخل عالم الفن، فضل أن يلحن معظم أغنياته بنفسه، ويرى أن المطرب الملحن يستطع أن يشعر أكثر بكلمات الأغنية التي يلحنها لنفسه، الأمر الذي جعله يتولى تلحين أغنياته خصوصاً الأغنيات المنفردة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا