• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

صحة الطفل.. تبدأ من القدمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أكتوبر 2016

القاهرة (الاتحاد)

يعد اختيار الحذاء الصحي المناسب للطفل في سنواته المبكرة الأولى أمراً مهماً قد تغفله الأمهات. فهناك من يحرصن على ارتداء الطفل لحذائه في سن مبكرة، خاصة عند الخروج، وقد ينطوي الأمر على بعض المشاكل أو المعوقات بالرغم من أن عدم ارتداء الطفل الحذاء على الإطلاق خلال السنة الأولى من عمره هو الأفضل، حيث اكتشف الخبراء أن القدمين مثل اليدين، يتطوران وينموان بشكل أفضل حينما تكونان عاريتين وغير مقيدتين، ويساعد المشي دون حذاء على التخلص من تقوس الساقين «الرحمى» الذي يولد به الطفل، كما يقوى عظمة الكاحل.

لكن ليس هناك من مفر من ضرورة ارتداء الحذاء عند الخروج من أجل الأمان والمظهر، ومن ثم ينصح الخبراء بأن يكون حذاء الطفل في سنتيه الأوليين من النوع المطوع، الخفيف والمريح، سهل الثني، دون رقبة، ولا يعوق حركة القدمين أو الكاحلين، وأن يكون مصنوعاً من الجلد الطبيعي، أو القماش بما يسمح بتنفس القدم، ويوفر كامل الحرية لحركة القدم؛ لذا يستحسن أن يكون مصنوعاً بمواصفات خاصة تحقق المرونة والتنفس، ويحتوي على مسام أو ثقوب تهوية، وألا يقيد حرية القدم في الحركة. كما يكون ناعماً وليناً غير خشن حتى لا يؤذي جلد الطفل. ومن الأهمية أن يكون دون كعب، أو مسطح تقريباً، وخشناً من أسفله حتى لا ينزلق الطفل بسهولة عند المشي. كما يراعى ألا يكون ضيقاً أو واسعاً بما يسبب للطفل مشاكل عند الحركة، فضلاً عن جودة الصناعة والشكل واللون الجذاب الذي يروق للطفل ويناسبه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا