• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الحمد الله يطالب المانحين بمواجهة عوائق إسرائيل أمام التنمية الفلسطينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

بسام شرف

رام الله (الاتحاد)

أكد رئيس الوزراء رامي الحمد الله أمس التزام القيادة الفلسطينية بمبدأ حل الدولتين. جاء ذلك خلال لقائه بمقر إقامته في بروكسل، وزير الخارجية النرويجي يورغ برنده والمبعوث الروسي لعملية السلام سيرجي فيرشنيين، على هامش مؤتمر المانحين.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا: «إن الحمد الله أشار إلى خطورة التصريحات الأخيرة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بخصوص ترسيم حدود المستوطنات، مطالباً المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بوقف الاستيطان الذي يهدد جدياً حل الدولتين، والإفراج عن الدفعة الأخيرة لأسرى ما قبل أوسلو، مؤكداً أن أي مفاوضات يجب أن تشمل اعترافاً إسرائيلياً بحدود دولة فلسطين على حدود 1967، ضمن جدول زمني متفق عليه، وملزم وتحت إشراف دولي».

وبحث الحمد الله مع المسؤولين النرويجي والروسي الانتهاكات الإسرائيلية في القدس المحتلة، والعوائق التي تضعها إسرائيل في وجه التنمية الفلسطينية والاستثمار. مشدداً على ضرورة تدخل الدول المانحة للضغط على إسرائيل لإزالة المعيقات، لضمان تحسين مستوى المعيشة للفلسطينيين.

وقدم الحمد الله باسم الرئيس محمود عباس وباسمه، الشكر لحكومة النرويج لاستضافتها اجتماع لجنة تنسيق المساعدات للدول المانحة، والذي سينطلق اليوم في العاصمة البلجيكية بروكسل، مشيداً بالدعم النرويجي للاقتصاد والتنمية الفلسطينية، ودعم عدد من القطاعات المهمة، خاصة التعليم والصحة لا سيما في القدس الشرقية وغزة.

وشدد الحمد الله خلال اللقاءين على ضرورة أن يتخذ المجتمع الدولي، وبشكل خاص الولايات المتحدة الأميركية ودول الاتحاد الأوروبي، موقفاً حازماً لاستصدار قرار دولي يقضي بإنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، منوهاً إلى جاهزية مؤسسات الدولة الفلسطينية منذ عام 2011 باعتراف غالبية دول العالم.

واطلع الحمد الله الوفدين على جهود الحكومة في التواصل مع دول العالم، خاصة الدول العربية والمؤسسات الدولية، لحشد الدعم اللازم لعملية الإعمار، معتبراً أن دعم عملية إعمار قطاع غزة، على رأس سلم أولويات حكومة الوفاق الوطني.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا