• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«تقنيات كشف الجريمة» في ندوة نظمتها «التنمية الاجتماعية» برأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

عماد عبد الباري (رأس الخيمة)

نظمت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة، بالتعاون مع الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في القيادة العامة لشرطة دبي، أمس ندوة في مقرها بالظيت حول «تقنيات كشف الجريمة»، استهدفت 30 شخصاً من مختلف شرائح المجتمع.

وكشف المحاضر الملازم أول أحمد راشد الزعابي بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في القيادة العامة لشرطة دبي، على آليات طرق اكتشاف مسرح الجريمة والآثار المادية والدليل المادي للجريمة عن طريق رفع البصمات الوراثية وآثار الأقدام وبصيلات الشعر. وأوضح بأن خبراء فرع المعاينة ينتقلون فور تلقيهم البلاغ عن وقوع حادث جنائي إلى الموقع ويباشرون بالبحث عن الأدلة الغامضة واستكشافها سواء في موقع الحادثة المتعلقة بالجاني أو المجني عليه واستنباط الحقائق والمعلومات التي تحملها تلك الآثار والاستفادة منها في الوصول الى الحقيقة، واستعرض المحاضر نماذج متنوعة للأدلة الجنائية، مثمنا جهود جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في تنظيم الندوة التي تأتي ضمن أهداف الجمعية في نشر الوعي الأمني بين كافة شرائح المجتمع.

وتوجه الوكيل أول عبد اللطيف الحمادي برسائل توجيهية للجمهور بالابتعاد عن مسرح الجريمة لعدم التسبب في إتلاف الآثار الموجودة والتي قد تؤدي إلى تأخير الكشف عن الحقائق وتعطيل رجال الشرطة عن أداء عملهم وإنما عليهم الاتصال مباشرة برجال الشرطة للتبليغ عن الحادث لتتولى الشرطة القضية.

إلى ذلك وعلى هامش المشاركات المجتمعية، تنظم الجمعية يوم غدٍ فعالية النصف من شعبان «حق الليلة» في الحمراء مول - رأس الخيمة في الساعة التاسعة صباحا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض