• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في مؤتمر صحفي نظمته «أبوظبي للإعلام» ببيروت

«مذيع العرب» يجمع العرب تحت راية إعلامية واحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

رنا سرحان (بيروت)

عقدت «أبوظبي للإعلام» مؤتمراً صحفياً في بيروت بعد البرايم التاسع لبرنامج «مذيع العرب» بحضور أهل الصحافة والإعلام القادمين خصيصاً من الإمارات ومصر والسعودية، حيث جلست لجنة التحكيم مع مقدمي البرنامج الممثل السوري قيس الشيخ نجيب والمذيعة سالي شاهين ومخرج العمل باسم كريستو ومنتجة البرنامج بيريه كوشين وصاحب فكرة البرنامج د. مأمون علواني ليتطرقوا إلى فكرة البرنامج الجديد والتي تعتبر الأولى منها في العالم العربي وغير المقتبسة عن أي نسخة أجنبية، آملين أن يستمر لمواسم عدة لانتقاء «مذيع العرب» الأغنى ثقافة وسرعة بديهة. وقد أشاد أهل الصحافة خلال المؤتمر الصحفي بفكرة البرنامج وأهدافه.

وبعد حلقة مميزة وصاخبة، أجمع الحاضرون على أن البرنامج يقدم المشتركين لخوض تجارب إعلامية في المجالات المختلفة من التقديم كالبرامج الاجتماعية، وبرامج المسابقات، والبرامج السياسية، والتقديم الإخباري.

لست متعصبة

وكانت الفنانة المصرية ليلى علوي أشارت رداً على سؤال حول مشاركتها في «مذيع العرب» إلى أن البرنامج يعمل على إحياء قواعد اللغة العربية السليمة، وبناء العلاقات، ونقل التجارب بين المشاركين من البلدان المختلفة، والتي تقوم على اكتساب المعلومات والثقافات والخبرات بين المتنافسين، للوصول إلى مصافّ المذيعين المحترفين، إلى جانب جذب مواهب من مختلف الدول العربية في مجال الإعلام والتقديم التلفزيوني.

وتضيف علوي أن خوضها تجربة التحكيم في البرنامج أتى من كونها مذيعة برامج أطفال، ومن أم كانت تعمل في مجال الإذاعة وقد قدمت مع الإعلامي المصري عمرو أديب حلقة كاملة على الهواء، ما أعطاها دفعة قوية في هذا المجال، لتأتيها بعدها عروضاً كثيرة لتقديم البرامج بإغراءات كثيرة، لافتة إلى أن «مذيع العرب» يضعها ولجنة التحكيم في إطار تحمّل مسؤولية كبيرة لاختيار مذيع للعرب، وهم في نهاية المطاف عليهم أن يكونوا فخورين به، مشيرة إلى أنها اليوم راضية عن اختيارها للمشتركين وليست متعصبة للمشتركين المصريين وهي اختارت على العكس مشتركين من الجنسية السورية والفلسطينية والأردنية، معتبرة أنها فنانة تعمل خارج نطاق الفن المصري بل بلغة الفن العربي دون جنسية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا