• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الرئيس اليمني: ملتزمون بالهدنة رغم خروقات الانقلابيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أكتوبر 2016

(وام)

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي التزام الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بوقف إطلاق النار على الرغم من الخروقات المرصودة التي ينفذها الانقلابيون في مختلف مناطق التماس والمدن ومنها مدينة تعز.

وقال هادي - خلال لقائه اليوم في الرياض إسماعيل ولد الشيخ أحمد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن- إن الانقلابيين لم يعيروا التنازلات التي قدمتها الحكومة الشرعية من أجل إحلال السلام في البلاد أي اهتمام طوال الفترة الماضية وفي محطات السلام المختلفة.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية عن هادي تجديده حرصه الدائم على السلام النابع من قناعته بأن الحرب تفضي دوما إلى طاولة الحوار، معرباً عن أمله في أن يصغي الانقلابيون لصوت العقل والمنطق لمصلحتهم أولا ومصلحة جميع فئات الشعب اليمني لحقن الدماء واستئناف استحقاقات المرحلة المقبلة التي أجمع عليها كل اليمنيين وارتدت عنها المليشيات.

من جانبه، أعرب المبعوث الأممي عن تقديره لجهود الرئيس هادي ودعمه الدائم للمسار السلمي وصولا إلى الموافقة على إقرار الهدنه الحالية. وعبر عن أمله في استمرار الهدنة والبناء عليها لتحقيق سلام دائم ووقف للأعمال القتالية.

وشدد ولد الشيخ أحمد على ضرورة تفعيل لجنة التهدئة والتئام اجتماعاتها للوقوف على تداعيات الوضع الميداني مع التأكيد على أهمية إيصال المساعدات الإنسانية وفك الحصار عن المدن.

وتناول الجانبان فرص السلام والسعي لتحقيق متطلباته تلبية لمصلحة الشعب اليمني ودعم المجتمع الدولي لإرساء معالمه ومحدداته وفقا للمرجعيات والقرارات ذات الصلة.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا