• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قتيل «الخالدية» ضحية ادعاءات امرأة والنّيابة تنظر في أقوال القاتل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

أحالت شرطة أبوظبي، إلى النيابة، أوراق قضية القتل التي راح ضحيتها شاب عربي، على يد عربيّ من جنسية أخرى يعمل في قطاع المقاولات.

وكان القاتل قد ادّعى أنّ الدافع لارتكابه الجريمة كان الانتقام لصديقته (أجنبية)، إثر مزاعم ساقتها له؛ فأوغرت صدره على الضحية، وكانت السبب الرئيس وراء الجريمة، حسب اعترافاته أمام الشرطة.

وكانت غرفة العمليات تلقت بلاغاً، مؤخراً، بالعثور على جثة قتيل في منطقة الخالدية بأبوظبي، فانتقلت عناصر من التحريات والمباحث برفقة فرق من الشرطة المختصة لمكان الحادث.

وتبيّن لهم أن القتيل عربي يدعى «أ. ش» ويبلغ من العمر 26 عاماً، وأنه فارق الحياة نتيجة طعنات نافذة، فتم تشكيل فريق من قسم جرائم النفس، لجمع المعلومات، وكشف غموض الجريمة.

وبحسب إدارة التحريات والمباحث الجنائية، فقد «تم حصر دائرة الاشتباه في عربي يدعى (أ. ر - 26 سنة)، سقط في قبضة الشرطة خلال ساعات من جريمته واعترف تفصيلياً بأنه قتل الشاب العربي وأنه ارتكب جريمته بتحريض من صديقته الأجنبية (ر. ق - 24 سنة) التي زعمت أن القتيل يلاحقها ويريد الاستئثار بها وهذا ما أوغر صدر القاتل ودفعه لارتكاب جريمته النكراء .. وقد تم ضبط الصديقة وتخضع للتحقيق بتهمة الاشتراك في قتل المجني عليه.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن المحرضة ساقت حول القتيل بعض المزاعم والادعاءات، التي من المفترض أن تنظرها النيابة حال استلامها أوراق القضية، وتفنّد صحتها من عدمه. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض