• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الشرطة تناشد أصحاب الشركات والمستودعات تأمين المستودعات

القبض على عصابة سرقت أجهزة «لاب توب» بقيمة 10 ملايين درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

تحرير الأمير

تحرير الأمير (دبي)

كشف اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي أن القضايا المجهولة والمقلقة التي تدرج في اطار سرقات المستودعات تقترب من الصفر معلنا عن نجاح أجهزة التحريات والمباحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة دبي في القبض على عصابة تضم 13 شخصا من إحدى الجنسيات الآسيوية جميعهم يحملون تأشيرات إقامة الدولة تخصصت بكسر وسرقة المستودعات التجارية في منطقة جبل علي اذ تمكن عناصر العصابة من سرقة 5000 جهاز لاب توب تقدر قيمتها بنحو 10 ملايين درهم وذلك في غضون ساعات قلائل.

وقال المزينة انه بالتعرف إلى الأسلوب الذي تتبعه العصابة فقد تبين أنهم (عمال) في المنطقة نفسها وعلى دراية بأجواء منطقة المستودعات، حيث ان الحركة فيها لا تهدأ على مدى الـ 24 ساعة، مشيرا الى أنهم استغلوا غياب الحراسة عن المستودع المستهدف وعدم وجود كاميرات فكانت المهمة «غير مستحيلة» إلا ان الأجهزة الأمنية كانت لهم بالمرصاد.

وكان قد ورد بلاغ إلى مركز شرطة جبل علي يفيد بتعرض مستودع واقع بمنطقة جبل علي بدبي للكسر والسرقة من قبل مجهولين. وأشار البلاغ إلى ان المستودع الضخم يحتوى على أجهزة حاسوب «لاب توب» محمول وبضائع أخرى تصل قيمتها إلى عشرات الملايين من الدراهم كما ورد بلاغ آخر بسرقة مركبتين «بكب أب».

وبناء عليه فقد تم تشكيل فريق بحث من إدارة التحريات والمباحث الجنائية للبحث عن مرتكبي هذه السرقات والقبض عليهم، ومن خلال البحث والتحري تمكن الفريق من التوصل إلى معلومات تفيد أن تنفيذ المهمة تم باستخدام المركبتين المسروقتين وتورط صاحبهما بالقضية.

كما تبين أن العصابة كانت قد اتفقت مع شركة لشحن البضاعة خارج الدولة، وبالتحقيق معهم اعترفوا بتورطهم في كسر وسرقة المستودع المذكور الساعة الواحدة ليلا، وتحميل البضاعة في المركبتين المسروقتين بالإضافة إلى قيامهم بكسر وسرقة عدد آخر من المستودعات ووضع خطة لسرقة سلسلة من المستودعات وتم توقيفهم وإحالتهم إلى النيابة العامة.

وناشد اللواء خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي أصحاب الشركات والمستودعات التجارية باتخاذ الحيطة والحذر وتأمين المستودعات التي تحتوي على بضائع وممتلكات ثمينة، بوضع حراسة عليها وتزويدها بأنظمة المراقبة الامنية أو ربطها بنظام الانذار المبكر، والحرص على إنارة واجهاتها الامامية، بهدف الحيلولة دون وقوع مثل هذه الجرائم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض