• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

طلبوا دعماً جوياً أثناء اشتباك مع «طالبان» فاستهدفهم

مقتل 5 جنود أطلسيين في أفغانستان بـ «نيران صديقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

قتل خمسة من جنود حلف شمال الأطلسي وأفغاني واحد بطريق الخطأ أمس الأول كما أكد مسؤولون أفغان، موضحين أنهم قتلوا في قصف قامت به قوات التحالف خلال مواجهات مع مقاتلي طالبان في جنوب أفغانستان.

وأعلن الحلف الأطلسي أن «خمسة جنود من القوة الدولية قتلوا (الاثنين) في جنوب أفغانستان» وأنه يجري تحقيقا لتحديد الظروف الدقيقة للحادث، لكنه لم يتحدث عن «نيران صديقة» وراءه. كما لم يوضح الحلف جنسية الضحايا لكن صحيفة «واشنطن بوست» ذكرت أمس نقلا عن مسؤولين أميركيين واقعان أنهم عسكريون أميركيون.

وقال التحالف إنهم «قتلوا خلال عملية أمنية عندما اشتبكت وحدتهم مع القوات المعادية».

لكن مسؤولين أفغانيين ذهبا أبعد من ذلك. وقال محسن خان أحد الناطقين المحليين باسم الجيش الأفغاني إن «القوات الأفغانية كانت تخوض معارك ضد المتمردين» في ولاية زابل (جنوب) «عندما طلب الجنود الأجانب دعما جويا فاستهدفهم القصف من طريق الخطأ».

وهذه أكبر خسائر يتكبدها الحلف الأطلسي منذ مقتل خمسة جنود بريطانيين في أبريل الماضي لدى سقوط مروحيتهم من طراز لينكس في إقليم قندهار معقل متمردي حركة طالبان في جنوب البلاد.

وكان حادث القصف الأخير «بنيران صديقة» في أبريل عندما قتل خمسة جنود أفغان في غارة جوية على ولاية لوجار الشرقية مما أثار استنكار الحكومة الأفغانية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا