• الأحد 02 رمضان 1438هـ - 28 مايو 2017م
  10:21     الآلاف محاصرون جراء النزاع الدائر بجنوب الفلبين         10:23    زعيم كوريا الشمالية يشرف على اختبار سلاح جديد مضاد للطائرات        10:26     مقتل أربعة اشخاص في انهيارات أرضية شمال شرق البرازيل         10:27     مقتل 3 وإصابة 10 بتفجير انتحاري وسط مدينة بعقوبة العراقية         10:29     الشرطة البريطانية تنشر صورا لمنفذ اعتداء مانشستر         10:40     الجيش التركي يعلن قتل 13 متمردا كرديا في ضربات جوية بشمال العراق     

الشعب والظفرة.. «معركة القاع»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 فبراير 2016

معتصم عبد الله (الشارقة)

تكتسب مواجهة الشعب أمام مضيفه الظفرة أهمية قصوى لطرفي القاع «الكوماندوز» المتذيل برصيد نقاطه الثلاث، و«فارس الغربية» صاحب المركز قبل الأخير برصيد نقاطه الـ14.

ويدرك لاعبو الشعب أن الخسارة في مباراة الليلة، تضع الفريق على أبواب الهبوط رسمياً، حال تلقيه أي خسارة ثانية في مبارياته التسع المتبقية في المنافسة عقب مواجهة الظفرة، وسيكون البحث عن استعادة ذاكرة الفوز الغائبة عن الشعب في الدوري، منذ أكثر من عامين، شعاراً للاعبي «الكوماندوز»، بعد أن حقق الفريق آخر انتصاراته على مستوى «المحترفين» في يناير 2014، خلال مباراته أمام ضيفه النصر 2- صفر، ضمن «الجولة 15» لموسم 2013- 2014، والذي هبط بنهايته الشعب إلى دوري الهواة، قبل عودته مجدداً مطلع الموسم الحالي. ويعول الإيطالي زنجا الذي يبحث بدوره عن الفوز الأول مع الشعب على الثنائي البرازيلي زي إداوردو ومايكون ليتي، في ظل الشكوك التي تحوم حول مشاركة المهاجم ماركاو الذي شكا من إصابة طفيفة، بعد أن نجح في تسجيل هدفين خلال المباريات الثلاث التي خاضها مع الفريق، فيما ستكون الفرصة متاحة لمشاركة قائد الفريق الحارس عبيد الطويلة العائد مجدداً لصفوف الفريق الأول، بعد فترة من التدريبات مع فريق 21 بقرار من الجهاز الفني.

في المقابل، يتطلع الظفرة المنتشي بنقطتي التعادل أمام الأهلي الوصيف والنصر الثالث في الجولتين الماضيتين، إلى استعادة ذاكرة الانتصارات، وتحقيق فوزه الرابع في المنافسة، بعد فقدانه خمس نقاط في الجولات الثلاث الماضية،ويتسلح «فارس الغربية» بأفضليته المطلقة في المواجهات المباشرة مع الشعب في الدوري بعد أن خسر مباراة واحدة في الدور الأول موسم 2008- 2009، مقابل الفوز في ست مباريات.

يعقوب:

النتائج السلبية خلف ظهورنا ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا