• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مسوّغات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

الجهود التي أنجزت في المجال الأدبي في القرن الماضي لم تواكبها حركة نقدية تختص بكل نوع نثري على حدة، شريطة أن تكون تلك الحركة قادرة على استيعاب إمكاناته الفنية والجمالية. فاكتفت بأبحاث عامة تتناول معايير نقدية نمطية تعتمد على أحكام وصفية عامة تتراوح بين رؤية تاريخية، وأخرى تجزيئية بدائية.

نورا عمير الرميثي

منجز يعوّل عليه

ليست الغاية من هذه الدراسة بلورة بناء نظري ذي مدلول كمي لما أنتجته هذه المراسلات، بل غايتنا التحليل العملي للنصوص.. بهدف التعرف إلى الكيفية التي يتم بها استعمال المراسلات في.. التأسيس لرؤية نقدية جديدة، أو بديلة. ولربما بالسماح لهذا المشروع بأن يعمل مستقلاً ويتشكّل نظرياً وتطبيقياً بناءً على جملة القيم المعرفية السابقة والممارسة اللاحقة، سيتمكن من الظهور كمنجز يمكن التعويل عليه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف