• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

يتميَّز بأنظمته المتطورة وخدماته التي ستقدم تجارب متميزة للمسافرين

مبنى المطار الجديد.. بوابة أبوظبي نحـــــو مستقبل النقل الجوي المستدام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أكتوبر 2016

رشا طبيلة (أبوظبي)

مبنى مطار أبوظبي الجديد، بوابة أبوظبي إلى مستقبل النقل الجوي المستدام، يأتي إنشاؤه تلبية للطلب المتزايد من المسافرين، فتصميمه العالمي الفريد يجعله نقطة جذب لسكان وزوار الإمارة، ومساحته وأنظمته المتطورة ومرافقه المستدامة ستجعله يستقطب أكثر من 30 مليون مسافر سنوياً، لترتفع الطاقة الاستيعابية للمطار الحالي والجديد إلى 45 مليون مسافر.

ويشهد مطار أبوظبي الدولي الحالي، نمواً سنوياً في عدد المسافرين، فهو يعتبر واحداً من المطارات الأسرع نمواً على مستوى العالم، وفي عام 2015، قام أكثر من 23 مليون مسافر باستخدام مطار أبوظبي الدولي كمطار رئيس لتنقلاتهم وللوصول إلى وجهاتهم الدولية، أو نقطة عبور خلال رحلاتهم الدولية، وهي زيادة تبلغ نسبتها 17.2% مقارنة بالعام الذي سبقه.

ومن المتوقع لهذا المعدل أن يستمر في النمو، وذلك بحسب التقديرات التي تشير إلى أن هذا العدد سيرتفع إلى أكثر من 45 مليون مسافر بحلول عام 2025.

ومع التوقعات بنمو حركة الركاب في مطار أبوظبي الدولي لتصل إلى أكثر من 45 مليون راكب بحلول عام 2025، ومن أجل تلبية هذا الطلب، والمساهمة في النجاح الطويل المدى لقطاع النقل الجوي في الإمارة، بدأت مطارات أبوظبي في إنشاء مجمع المطار الجديد بتكلفة تصل الى 19 مليار درهم في عام 2012، ليصبح البوابة الرئيسة للناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة «الاتحاد للطيران» وشركائها من شركات الطيران العاملة في أبوظبي، وخدمات الشحن، والتموين، ومرافق البنية التحتية.

ويقع المبنى الجديد بين مدرجي مطار أبوظبي الدولي؛ وذلك بهدف توفير الوقت اللازم لوصول الطائرة إلى بوابات المطار، ما يضمن سرعة التعامل مع الرحلات، ويعزز من ربطها دولياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا