• الخميس 24 جمادى الآخرة 1438هـ - 23 مارس 2017م

خلال ندوة في رأس الخيمة

خبراء: سياسة التنويع الاقتصادي بالدولة خفضت تأثير تقلبات أسعار النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 مايو 2015

هدى الطنيجي

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

أكد خبراء مختصون مشاركون في ندوة «أثر انخفاض أسعار النفط على الاقتصادات العربية: دول الأوابك نموذج» أن رؤية الإمارات المتمثلة في التنويع من مصادر الاقتصاد والطاقة، وعدم التركيز الكلي على النفط أسهم في عدم تأثرها بشكل كبير بالانخفاض الحاصل على الأسعار ولم يؤثر أيضا على اقتصادها، داعية دول المنطقة إلى تنويع اقتصادها غير النفطي.

ونظمت الندوة أمس في رأس الخيمة بتعاون بين دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة ووزارة الطاقة.

وأشار المهندس أحمد الكعبي، وكيل وزارة مساعد لشؤون البترول والغاز والثروة المعدنية في وزارة الطاقة، إلى أن هذه الرؤية التي انتهجتها الدولة منذ قيام دولة الاتحاد وسعيها نحو التطبيق الفعلي جعلها تسبق العديد من الدولة التي قررت المشي على نفس الخطى إلا أن ما قامت بتطبيقه جعلها توجد عدة مصادر مختلفة تمثلت في الطاقة النووية والطاقة الشمسية وإيجاد جهاز أبوظبي للاستثمار وغيرها من المصادر والجهات الداعمة في ذلك.

وذكر أن الدولة تسعى إلى إكمال هذه المسيرة وتحقيق أهدافها المستقبلية المتمثلة في دعم مفاهيم الإبداع والابتكار من خلال الاستثمار في العقول البشرية وتعزيزها برفع المستوى العلمي والثقافي وغيرها من الأمور.

وقدم الكعبي ورقة عمل «الإبداع والابتكار هو وقود المستقبل» سلط الضوء فيها على أهمية الإبداع والابتكار في تطوير القطاعات غير الكربوهايدراتية في الناتج المحلي الإجمالي مركزاً على تجربة دولة الإمارات في ذلك، بحضور الشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية و أحمد عبيد الطنيجي مدير عام الدائرة بالوكالة.

وناقشت الندوة أوراق عمل منها «آفاق الطاقة في العالم: دراسة تاريخية مقارنة»، واستعرضت التطور التاريخي لتطور اسعار النفط منذ الحرب العالمية الثانية وحتى الوقت الحاضر، والفترات التي تدهورت فيها أسعار النفط خصوصاُ ما بعد الحرب العالمية الثانية.

أما الورقة الثانية فتناولت موضوع «تحديات دول الأوابك في ظل انخفاض أسعار النفط والدروس المستخلصة، مستعرضة تطورات الايرادات النفطية والإنتاج والأسعار والعجز في دول الأوبك خلال التطورات التي جرت على الاسعار منذ السبعينات وحتى 2015. واستعرض المتحدثون تجربة دولة الإمارات في مجال تنويع الاستثمارات في القطاعات غير الكربوهايدراتية بهدف تنويع مصادر الدخل وتقليل الاعتماد على النفط.

كما ناقشت الندوة موضوع «النفط والغاز الصخري وأثرهما على أسواق النفط والأسعار العالمية»، والواقع الحالي لصناعة النفط وأسعاره والأسباب الحقيقية وراء انخفاضه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا