• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«سامسونايت» تستحوذ على «ليبول» الفرنسية مقابل 20 مليون يورو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

أعلنت شركة سامسونايت إنترناشيونال، إتمامها عملية تملّك علامة «ليبول»، وهي علامة فرنسية للأمتعة وحقائب السفر، مقابل 20 مليون يورو نقداً.

وقال تيم باركر، رئيس مجلس إدارة سامسونايت ورئيسها التنفيذي: «تمثل ليبول إضافة إلى مجموعتنا المتميزة من العلامات التجارية، فهي تجسد المزايا الجوهرية التي نسعى لتحقيقها وتوفيرها لعملائنا: كالجانب العملي وخفة الوزن والمتانة والتصميم المختار بعناية تامة. تتسم ليبول بكونها علامة شبابية أنيقة تمكننا من التواصل مع العملاء عبر أسلوبها الباريسي المميز وألوانها الحيوية، لتكون خير استكمال لمنتجات علامة سامسونايت. ونتوقع أن تلقى العلامة إقبالاً واسعاً لدى السيدات خاصة كثيرات السفر منهنّ».

وبدوره قال فرانسوا ليبوفيتسكي، مؤسس علامة ليبول ورئيسها التنفيذي: «يشهد اليوم إنجازاً رائعا لعلامة ليبول، ونحن في غاية السعادة برؤية سامسونايت تطلع بتطوير العلامة مستقبلاً، ونتطلع إلى أن تصل إلى جمهور أوسع وأكبر حول العالم».

تأسست علامة ليبول في فرنسا عام 2005 على يد فرانسوا ليبوفيتسكي، تتضمن مجموعة منتجات العلامة حقائب رجال الأعمال وحقائب أجهزة اللابتوب والحقائب اليدوية والطرية والحقائب الصلبة.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا