• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ليبيا تحضر اجتماع «أوبك» بصادرات هزيلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

قد يكون حضور ليبيا اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، اليوم الأربعاء، من قبيل الغرائب لمؤرخي المنظمة، فهذه المرة تأتي إحدى الدول الأعضاء وجعبتها شبه خالية من أي نفط يمكن بيعه.

وفي الوقت الذي تعاني فيه ليبيا من أسوأ أزمة تعيشها منذ الحرب الأهلية التي أطاحت معمر القذافي عام 2011، باتت أجواء التشاؤم تحل محل الحديث المبكر عن الاستئناف السريع للإنتاج، لتستمر أوبك في خسارة أكثر من مليون برميل يومياً من إمداداتها.

وقال وزير النفط الليبي، عمر الشكماك، لدى وصوله إلى فيينا، أمس الأول، لحضور الاجتماع: «إن الإنتاج يقل عن 200 ألف برميل يومياً، وهو ما يمثل جزءاً ضئيلاً من 1.6 مليون برميل، كانت تنتجها بلاده يوميا قبل اندلاع الصراع في 2011».

وذكر تشارلز جوردون، العضو المنتدب لدى ميناس للخدمات الاستشارية، «لن تتمكن الحكومة من التصدير بشكل طبيعي حتى تحكم سيطرتها على الأمور، من المستبعد أن يزيد إنتاج النفط الليبي بصورة كبيرة خلال الأشهر الستة المقبلة».

وساهم غياب النفط الليبي تقريباً عن الأسواق العالمية في استقرار أسعار النفط داخل نطاق ضيق حول 110 دولارات للبرميل، وهو مستوى مريح لأوبك. ويتوقع عدد قليل من المحللين أن تغير المنظمة المستوى المستهدف لإنتاجها لبقية العام. وأغلق مسلحون مرافئ وحقول النفط الرئيسية في ليبيا منذ الصيف الماضي، الأمر الذي قلص الإنتاج بشدة.

وسحبت شركات النفط الأجنبية موظفيها، وجمدت أنشطة التنقيب، بينما تحول مستوردو النفط الليبي في أوروبا إلى موردين آخرين، بحثاً عن إمدادات أكثر استقراراً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا