• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

التوسع في الخدمات الذكية يرفع الطلب على الشاشات التفاعلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يونيو 2014

يرتفع الطلب على الشاشات الذكية التفاعلية في قطاعات الأعمال والتعليم في الإمارات مدفوعا بتوجهات الدولة نحو التوسع في الخدمات الذكية، وفي استخدام الأجهزة الذكية في كلا القطاعين، بحسب ضياء حمدان، مدير التسويق الإقليمي في شركة «أسبيس»، مالكة علامة برستيجيو الأوروبية، المتخصصة عالمياً في قطاع الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

وكشفت «برستيجيو» بالتعاون مع شركة «توسكون» شريك برستيجيو للتوزيع في الإمارات خلال مؤتمر صحفي في دبي صباح أمس عن الجيل الأول من شاشات الإعلان الرقمية التفاعلية المزودة بجهاز كمبيوتر مدمج وربط بجهاز كمبيوتر مركزي لتعزيز تواجدها في قطاع الشاشات التفاعلية المدمجة بكمبيوتر بنظام ويندوز الأحدث بالاضافة الى محتوى تعليمي ونظام تشغيل من شركتي «مايكروسوفت» و«انتل»، وذلك لأول مرة في الإمارات والمنطقة.

وقال حمدان: إن «برستيجيو» باعت في الإمارات والمنطقة منذ بداية العام الجاري أكثر من 2000 شاشة، بالإضافة إلى أن الشركة بصدد توقيع العديد من المناقصات مع عدد من الجهات الحكومية وقطاعات أعمال لتوريد هذه الشاشات وبالأخص في قطاع التعليم، وفيما يتعلق بشاشات الإعلان الرقمية التفاعلية تعتزم تعزيز وجودها في قطاع المطارات والضيافة والمراكز التجارية بالإضافة الى قطاع المؤتمرات الذي تنظر إليه برستيجيو كسوق واعد في المنطقة خصوصاً في الإمارات.(دبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا