• الاثنين 25 ربيع الآخر 1438هـ - 23 يناير 2017م

الأمم المتحدة تُطلِق السنة الدولية للتضامن مع الشعب الفلسطيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

نيويورك (وام) - دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس، المجتمع الدولي والجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى العمل معا من أجل تحقيق العدالة وإحلال سلام دائم.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، بمناسبة انطلاق السنة الدولية 2014 للتضامن مع الشعب الفلسطيني، « هذا العام سيكون عاما حاسما لتحقيق حل الدولتين بإنهاء الاحتلال «الذي بدأ في عام 1967» وتأمين قيام دولة فلسطين كدولة مستقلة تتوفر لها مقومات البقاء وتتمتع بالسيادة وتعيش في سلام وأمن مع دولة إسرائيل, حيث يعترف كل منهما بالحقوق المشروعة للآخر».

وأضاف أنه يتعين على الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إن يفيا بالتزاماتهما بحل الدولتين عن طريق التفاوض وحل جميع مسائل الوضع الدائم، وفقا لقرارات مجلس الأمن ومبادئ مدريد وخريطة الطريق ومبادرة السلام العربية لعام 2002 والاتفاقات القائمة بين الطرفين.

وتعهد الأمين العام ببذل قصارى جهده لدعم جهود قادة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي الذين يجب أن يتحلوا بالإرادة السياسية والشعور بالمسؤولية التاريخية وأن تكون لديهم رؤية لتحقيق مستقبل أفضل لهذا الجيل والأجيال التي تليه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا