• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الشباب» تهاجم مدينة استراتيجية قرب العاصمة الصومالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

مقديشو (أ ف ب)

يشن مقاتلون في حركة «الشباب» الإرهابية أمس هجوماً واسع النطاق للسيطرة على افقوي، المدينة الاستراتيجية التي تبعد ثلاثين كلم شمال غرب العاصمة مقديشو.

وقال عبد القادر أحمد المسؤول الأمني المحلي: «إن معارك عنيفة تجري في مواقع عدة في افقوي، تعرض أحدها لهجوم بواسطة سيارة مفخخة»، مضيفاً: «ليس لدينا حتى الآن كل التفاصيل». من جهتها، أكدت حركة الشباب في بيان أنها سيطرت على المدينة التي طرد منها مقاتلوها في مايو 2012 من جانب الجيش الصومالي وقوة الاتحاد الأفريقي في الصومال. وقال المتمردون: «إن المجاهدين سيطروا على افقوي بعد معارك عنيفة، ورفعوا العلم الإسلامي في مواقع العدو»، مؤكدين أن «الجنود فروا» وأن «عشرات» من الجنود الصوماليين قتلوا. ولم يؤكد أي مصدر مستقل على الفور السيطرة على افقوي.

من جانبهم، أفاد سكان أن الهجوم استهدف مركز الشرطة في المدينة. وقال أمين معلم: «وقع هجوم بسيارة مفخخة على مقر الشرطة، وثمة معارك عنيفة»، لافتاً إلى أن الهجمات التي شنها الإرهابيون فاجأت السكان. وأضاف: «الناس يختبئون في منازلهم ومن كانوا في الخارج هربوا». وتابع: «شاهدت مدنيين مصابين وجنوداً صوماليين مصابين. لا نعلم من يسيطر على المدينة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا