• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تونس: تمديد حالة الطوارئ 3 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

ساسي جبيل (تونس)

قرّر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي أمس، التشاور مع رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب، التمديد لحالة الطوارئ في كامل تراب الجمهورية، وذلك لمدّة ثلاثة أشهر ابتداءً من أمس. وجدير بالذكر، أن حالة الطوارئ كانت أعلنت في تونس منذ الهجوم الانتحاري الذي استهدف في 24 نوفمبر2015 حافلة للأمن الرئاسي وسط العاصمة وتم تمديدها في أكثر من مرة.

من جانب آخر، أكدت وزارة التنمية والاستثمار الدولي في تونس، أنّ الاتحاد الأوروبي أعلن ما يفيد أن الدول الأوروبية الأعضاء اتفقت على مضاعفة مساعداتها المالية لتونس إلى مستوى 300 مليون يورو، العام 2017 لدعم الإصلاحات الجارية في البلاد. وأشارت الوزارة أمس في موقعها الرسمي، إلى أنّ الدول الأعضاء (28 عضواً) رأت في استخلاص تم الاتّفاق عليه خلال اجتماع في لوكسمبورغ، أن في ظل البطالة المتفشية في تونس وبالتزامن مع تباطؤ النمو، فإن «التقدم السياسي لا يمكن أن يكون مستداما إلا إذا ترافق مع تقدم اقتصادي بالحجم ذاته».

وأضاف المصدر أنّ الاتحاد الأوروبي شدّد على أن على ضوء «الطابع الاستثنائي للوضع التونسي، يؤيد مجلس (الاتحاد الأوروبي الممثل للدول الأعضاء) بصورة خاصة زيادة المساعدة المالية التي يقدّمها لتصل إلى مبلغ ثلاثمئة مليون يورو لعام 2017». كما يدرس الاتحاد احتمال» الحفاظ على مستوى تمويل مرتفع حتى العام 2020 استنادا إلى تقدم الإصلاح المعلن في خطة الحكومة للتنمية الإستراتيجية». ويشار إلى معدل المساعدات السنوية الأوروبية لتونس كان يقارب منذ ثلاثة أعوام 170 مليون يورو، حسب ما أوضحت المفوضية الأوروبية في شهر سبتمبر الماضي، حين أعلنت وزيرة خارجية الاتحاد «فيديريكا موغيريني» اقتراحها الجديد. ووفقا لوزارة التنمية أرادت الدول الـ28» تشجيع الحكومة التونسية الجديدة على تطبيق الإصلاح البنيوية «في وقت يترتب عليها أيضاً» مواصلة جهودها «في مكافحة الفساد وإصلاح الإدارة العامة وتشجيع حقوق الإنسان».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا