• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تقارير دورية لـ «اللجنة الوطنية» حول التزام المرشحين

بدء إعداد قواعد بيانات وتقنيات تضمن شفافية «انتخابات الوطني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 مايو 2015

أنور عبد الخالق (أبوظبي)-

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت اللجنة الوطنية للانتخابات عن بدء تجهيز تقنيات وإجراءات فنية، وقواعد بيانات تضمن شفافية ونزاهة عملية الاقتراع في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، المقررة في الثالث من أكتوبر المقبل، والتي تعتمد نظام «الصوت الواحد»، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية، ومنها هيئة الإمارات للهوية.

وأشارت اللجنة إلى أن لها الحق في إنذار عضو الهيئة الانتخابية بالاستبعاد سواء من قوائم الهيئات الانتخابية أو من قوائم المرشحين في الانتخابات الأصلية أو التكميلية، حتى ولو كانت هذه القوائم نهائية، في حال مخالفة قواعد وإجراءات العملية الانتخابية. وأكدت اللجنة أنها ستراعي في تحديد مواقع مراكز الاقتراع، أن تكون مناسبة وقريبة من أماكن حضور المواطنين، وتجهيزها بجميع التسهيلات الخاصة بأعضاء الهيئات الانتخابية من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال د. سعيد محمد الغفلي، الوكيل المساعد لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، عضو اللجنة الوطنية للانتخابات، في تصريحات خاصة لـ «الاتحاد»، إن اللجنة اعتمدت نظام «الصوت الواحد» في انتخابات 2015 بدلاً من نظام «الصوت المتعدد» الذي كان متبعاً في انتخابات عامي 2006 و2011م. بحيث لن يكون للناخب سوى انتخاب مرشح واحد فقط، أياً كان عدد المرشحين المطلوب انتخابهم في الإمارة التي ينتمي إليها، كما سيكون له أن يدلي بصوته مرة واحدة فقط في نفس الدورة الانتخابية.

تصويت الناخبين

وأوضح الغفلي، رداً على سؤال حول الإجراءات التي اتخذتها لجنة إدارة الانتخابات، لمنع تكرار تصويت الناخبين أكثر من مرة خلال الدورة الانتخابية الواحدة، والأسلوب الأمثل لضبط عمليات التصويت، والإجراء المتبع في حال مخالفة أحد الناخبين تلك الإجراءات، أن اللجنة اعتمدت نظام التصويت الإلكتروني، لما أثبته من نجاح ودقة في منع حدوث أي حالات من تكرار التصويت أو خروقات انتخابية أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض