• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«بلدية أبوظبي» ترحّل 8 مركبات إلى «الحجز» وتنذر 12 أخرى

حملة لمواجهة «السيارات المهملة واللوحات الإعلانية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نفذت دائرة الشؤون البلدية والنقل، بلدية مدينة أبوظبي في الفلاح، حملة محورها الأول مواجهة ظاهرة انتشار السيارات المهملة والمتوقفة في المواقف العامة والساحات، والمحور الثاني يستهدف التخلص من اللوحات الإعلانية والملصقات الدعائية العشوائية وغير المرخصة من الجهات المختصة.

وأكدت البلدية أنها حرصت أثناء الحملة على توعية الجمهور بأهمية تنظيف السيارات وعدم تركها في الأماكن العامة والمواقف والساحات لمدد طويلة دون المحافظة عليها، الأمر الذي يسهم في تشويه المظهر الحضاري للمدينة، كما قامت الحملة بترحيل 8 سيارات من تلك التي استنفدت المهلة القانونية للتوقف، ونقلها إلى منطقة الحجز.

كما أنذرت 12 سيارة مخالفة لقانون مظهر المدينة والسكينة في أبوظبي، مشيرة إلى أن هذا التوجه يعكس التزام النظام البلدي في المحافظة على نظافة المدينة وتحسين مظهرها العام، وتعزيز جوانب الأمن والسلامة، والحد من التلوث البيئي وتأثيراته، ونشر الوعي البيئي بين أفراد المجتمع، وتعزيز دورهم في حماية البيئة والمحافظة عليها.

وأوضحت البلدية أنها تعمل على مواجهة هذه الظاهرة استناداً إلى إجراءات قانونية متضمنة في القانون رقم (2) لسنة 2012 بشأن المحافظة على المظهر العام والصحة والسكينة العامة في إمارة أبوظبي، واللائحة التنفيذية تم تعديل القانون والإجراء المتبع فيه.

وأشارت البلدية إلى أنها أزالت خلال الحملة عشرات اللوحات الإعلانية العشوائية المنتشرة على الطرق والبنايات والمرافق العامة والدوارات، نظراً لدورها في تشويه المظهر الحضاري للمدينة، إضافة إلى عدم حصول أصحاب هذه الإعلانات على إذن مسبق بالنشر والرخص التي تخولهم تركيب هذه الإعلانات وعرضها.

ودعت أفراد المجتمع للمساهمة في تحقيق هذه الأهداف، والالتزام بعدم تركيب اللوحات في الأماكن العامة بشكل عشوائي، نظراً لما تنتجه هذه العملية من خطر على السلامة المرورية.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض