• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تقديراً لجهودها العالمية في تطوير «الأرصاد الجوية»

الإمارات تستضيف اجتماع الاتحاد الإقليمي لأرصاد الدول الآسيوية فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

وقّع الدكتور عبد الله المندوس، مدير المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، والدكتور بيتري تالاس، أمين عام المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، في جنيف، اتفاقية استضافة الدورة السادسة عشرة للاتحاد الإقليمي الثاني (آسيا) التابع للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية والتي سوف تُعقد في أبوظبي في فبراير القادم.

وخلال حفل التوقيع، أشاد الأمين العام للمنظمة العالمية بالمساهمة الفعالة لدولة الإمارات في الجهود العالمية لتطوير علوم الأرصاد الجوية وتطبيقاتها المختلفة، والتي تهدف إلى المحافظة على سلامة الأرواح وتقليل الخسائر المادية من خلال إصدار التحذيرات عن الظروف الجوية القاسية، كما تسهم في دعم خطط التنمية الوطنية من خلال توفير البيانات والمعلومات المناخية ذات الصلة.

كما أشاد بالدور الذي يقوم به المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل في تنظيم وإدارة النشاطات الإقليمية في مجال الأرصاد الجوية، مؤكداً ثقته بقدرة المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل على تنظيم الدورة وإدارتها والمساهمة في تنفيذ خطتها.

من جهته، قال الدكتور عبد الله أحمد المندوس: إن اختيار أبوظبي لعقد الدورة يترجم السياسة الحكيمة للقيادة، كما يعكس هذا الاختيار مدى ثقة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وثقة مرافق الأرصاد الجوية في الإقليم بقدرة المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل في القيام بتنظيم وإدارة اجتماع مهم يضم جميع مرافق الأرصاد الجوية في قارة آسيا وينعقد مرة كل 4 سنوات، وسوف يترتب على هذا الاجتماع تكليف المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل بالقيام بدور فعال في إدارة وتنظيم نشاطات الإقليم الثاني (آسيا) خلال السنوات الأربع القادمة.

وأضاف المندوس: إن المركز يوفر بيانات ومعلومات إحصاء عن الطقس والمناخ من خلال شبكة واسعة من الأجهزة السطحية لرصد عناصر الطقس (درجة الحرارة، والرطوبة، والرياح، والضغط الجوي.. وغيرها)، والمركز موجود في كل من مطارات أبوظبي ودبي والعين ويوفر معلومات الطقس للطائرات في أثناء الإقلاع والهبوط والطيران العابر للأجواء وهي معلومات تشغيلية تصب في أمن وسلامة عمليات الملاحة الجوية، كما يقوم المركز بإصدار التحذيرات والتوقعات عن حالة الجو ويقوم بتوفيرها للجمهور من خلال نشرها في وسائل الإعلام المختلفة، وفي الحالات الطارئة يتعاون المركز بشكل مؤسسي مع الأجهزة الأمنية والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، من أجل المساهمة في المحافظة على سلامة الأرواح والمنشآت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض