• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بحثت المواءمة مع استراتيجية الدولة و”الداخلية” وخطة الإمارة في مجال الأمن والسلامة

شرطة أبوظبي تناقش إعداد وتحديث الخطة الاستراتيجية 2015-2019

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 يونيو 2014

ناقشت القيادة العامة لشرطة أبوظبي آلية إعداد وتحديث الخطة الاستراتيجية 2015-2019م ومراجعتها، ضمن ورشة عمل عقدتها إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء، بعنوان: التحليل البيئي والتخطيط (الانطلاقة).

وقال معالي اللواء محمد خلفان الرميثي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، خلال افتتاحه الورشة: “تعقد هذه الورشة في وقت أصبح من الضروري مراجعة وتحديث وتطوير خططنا الاستراتيجية لتتلاءم مع التطورات المتسارعة للأحداث في العالم، مما يجعلنا نسعى للوصول إلى حياة آمنة مطمئنة لكل من يعيش على أرض الدولة”.

وأضاف: «إن القيادة العليا أولت اهتماماً ببناء الخطط الاستراتيجية للجهات الحكومية كافة، الاتحادية منها والمحلية، وحرصت على التعريف بها لجميع المعنيين من المتعاملين، والشركاء والموظفين، وتم تتويج ذلك بإطلاق (رؤية الإمارات 2021)».

حضر الورشة اللواء خليل داوود بدران، مدير عام المالية والخدمات، واللواء محمد العُوضي المنهالي مدير عام الموارد البشرية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية، والعميد فارس الفارسي مدير عام الحراسات والمهام الخاصة، والعميد الدكتور سيف بوظفيرة العامري مدير عام شؤون الأمن والمنافذ، ومنسقو الأهداف الاستراتيجية وأقسام التخطيط الاستراتيجي، وعدد كبير من الضباط وصف الضباط والمدنيين، والخبراء.

وأشار العقيد فيصل سلطان الشعيبي، مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء في القيادة العامة لشرطة أبوظبي إلى أن الورشة تناولت مناقشة المواءمة بين استراتيجية القيادة العامة لشرطة أبوظبي وكل من استراتيجية دولة الإمارات 2021م، واستراتيجية وزارة الداخلية، وخطة إمارة أبوظبي في مجال الأمن والعدل والسلامة.

وأوضح أن الورشة تناولت آلية التخطيط الاستراتيجي لعام 2015-2019م وفق منهجية إعداد وتحديث الخطة الاستراتيجية ومراجعتها، كما تمت مراجعة الرؤية والرسالة والقيم وعرض مجموعة من المقترحات لتحديث الرؤية، بما يتناسب مع تطلعات القيادة لتحقيق رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة 2021م.

وقال الرائد بدر ناصر النعيمي، رئيس قسم التطوير الاستراتيجي في إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء، إن الورشة ركزت على أهم المدخلات لعملية التخطيط الاستراتيجي كالاستبيانات الرئيسية، وتقرير تقييم المخاطر الاستراتيجية، وأدوات التحليل البيئي SWOT على مختلف الإدارات العامة، بالإضافة إلى عرض الملاحظات العامة لكل من تحليل SWOT-PESTEL - للخروج بالقضايا الاستراتيجية، كما تم خلال الورشة مناقشة القضايا الاستراتيجية من قبل الإدارات العامة وآلية معالجتها، والاعتماد المبدئي من قبل القادة وإبداء مقترحاتهم حول الحلول الممكنة، وأهمية دور منسقي الأهداف الاستراتيجية في معالجة القضايا خلال المرحلة المقبلة. وتطرق النقيب علي سلطان النعيمي، رئيس قسم إدارة الأداء بإدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء إلى نتائج تقرير الأداء لعام 2013م، وعرض نسب إنجاز الأولويات الاستراتيجية وأهم المقارنات المعيارية لمؤشرات الأداء بالاستراتيجية.

وشهدت الورشة تفاعلاً كبيراً من جانب الحضور، خاصة في التمارين التي تم تطبيقها خلال الورشة، واختتمت باستعراض المرحلة المقبلة لعملية التخطيط الاستراتيجي. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض