• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

المهلة انتهت الأسبوع الماضي

أنديتنا تتأخر عن تقديم مقترحاتها لتعديل اللوائح الآسيوية!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

معتز الشامي (دبي)

في مفاجأة غير متوقعة، غابت أنديتنا عن المشاركة برأيها ورؤيتها الخاصة بتعديل مسار لوائح مسابقة دوري أبطال آسيا، أو أي مسابقة قارية أخرى، وذلك عندما «تقاعست» عن القيام بدورها، والرد على الخطاب الرسمي المرسل من قبل لجنة المسابقات الآسيوية، إلى لجنة دوري المحترفين، حيث قامت الأخيرة بتعميمه على كل الأندية قبل ما يقرب من شهر مضى، ويتعلق بطلب جمع آراء الأندية المشاركة في دوري الأبطال، حول أي منغصات تتعلق بالبطولة، وآرائها أيضاً في ملف الأجنبي الآسيوي الرابع، وهو الملف الشائك، الذي دائماً ما عانت منه أنديتنا، لدرجة أنها تورطت في أزمات قانونية بسببه، وآخرها استبعاد النصر من دوري الأبطال، بسبب جواز فاندرلي.

وكان يوم 13 أكتوبر الجاري هو آخر يوم لتسلم أي مقترحات أو آراء تتعلق بالأندية الإماراتية، ولكن لم تتلقَّ لجنة دوري المحترفين أي رد، كما لم تتلقَّ لجنة المسابقات بالاتحاد الآسيوي بالتبعية رداً شافياً. يأتي ذلك في الوقت الذي يشهد حراكاً ملموساً من عارف العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ممثلنا في عضوية لجنة المسابقات القارية، وذلك بالتنسيق مع لجنة دوري المحترفين، حول عدة قضايا وقرارات، تم الأخذ ببعضها مؤخراً، وبخاصة فيما يتعلق بتغيير جدول روزنامة البطولة، لتقام مبارياتها يومي الاثنين والثلاثاء بدلاً من الثلاثاء والأربعاء، فضلاً عن تقديم موعد القيد الآسيوي لمدة أسبوعين قبل دور الـ8 بدلاً من شهر كما كان يحدث سابقاً.

هذه القرارات تصب في صالح أنديتنا، التي غاب صوتها، ورفضت تقديم مقترحات من شأنها رفع المعاناة عن مشاركاتها، لا سيما فيما يخص الشكوى المستمرة من تقارب مواعيد مباريات تصفيات المنتخبات الوطنية المؤهلة للمونديال أو كأس آسيا، مع مباريات دوري الأبطال في أدواره الحاسمة.

ومن المقرر أن تقام اجتماعات لجنة المسابقات الآسيوية في العين نوفمبر المقبل، حال تأهل العين للنهائي القاري، وذلك لمناقشة عدة مقترحات تتعلق بروزنامة دوري الأبطال، وروزنامة مباريات التصفيات القارية والمرتبطة بالمونديال مستقبلاً، فضلاً عن دراسة مقترح يتعلق بموقف الأجنبي الرابع أو قاعدة 3+1 آسيوي، وذلك في ظل الاختراقات التي وقعت ولا تزال تقع، للتحايل على هذا المقترح.

وتدرس لجنة المسابقات القارية 3 خيارات، حول عدد أجانب دوري الأبطال، والدوريات المحترفة بالقارة، الأول يتعلق بإلغاء الآسيوي الرابع، والاكتفاء بـ4 أجانب دون التقيد بجنسية، وهو نفس القرار الذي بات يطبق بالفعل في الدوري السعودي للمحترفين، وهو مقترح قد يلقى تأييداً من ممثلي دول غرب آسيا، أو زيادة العدد ليصبح 4+1 آسيوي، وهو المقترح الذي يلقى ترحيباً في دول الشرق كونها المستفيد من خروج لاعبيها للاحتراف بالقارة، بينما يتعلق المقترح الثالث بـ5 أجانب دون التقيد بجنسية، والسبب يعود لرغبة الاتحاد القاري، في أن تتساوى أنديتنا مع نظيرتها الدولية، عندما يلتقيان معاً في مباريات مونديال الأندية، حيث يكون العدد المسموح به هو 5 محترفين أجانب بكل فريق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا