• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فرص تدريبية لخريجي «محمد بن راشد للإعلام» في قنوات عالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 يونيو 2014

ناقش مجلس أمناء كلية محمد بن راشد للإعلام بالجامعة الأميركية في دبي أمس الأول إمكانية فتح فرص تدريبية أمام الطلبة الخريجين في قنوات عالمية.

جاء ذلك خلال اجتماعه السنوي الرابع، بحضور الأعضاء الذين يمثلون مجموعة من أهم الخبراء والاختصاصيين في المجال الإعلامي، وقدموا للإشراف على تطوير المنهج الذي يدرس في الكلية وتصويب مواده لكي تتلاءم مع متطلبات الصناعة الإعلامية في العالم العربي، وتكون على مستوى التطور الذي يحدث في الصناعة عالمياً.

وافتتح علي جابر عميد الكلية الاجتماع مرحباً بالأعضاء وشرح آخر إنجازات الكلية، منوهاً بالمستوى المتقدم الذي وصلت إليه، إذ تشغل نسبة مرتفعة من الخريجين حيزاً مهماً في سوق العمل الإعلامي.

وتم في الاجتماع عرض أهم أفلام التخرج للطلبة المتفوقين الذين حظوا بفرصة تقييم أعمالهم من قبل نخبة متخصصة في مجال الإعلام.

وقالت الدكتورة إليزبيث دالي عميد كلية الفنون السينمائية في جامعة جنوب كاليفورنيا: إن جميع الكليات تحتاج إلى استشارة متخصصين لتحقق تطوراً وتفوقاً ملحوظاً على جميع المستويات، وأن الكلية محظوظة جداً كون مجلس أمنائها يتألف من أعضاء يمتلكون وجهات نظر مختلفة تساعد في توجيه الكلية وتساهم في التنمية المهنية لطلبتها.

وحول هذا الموضوع قال جابر: «إننا نقدر المؤهلات والمواهب التي يتمتع بها طلبتنا من هنا نسعى دائماً إلى تسليحهم بمعايير عالمية تضمن تميزهم وارتقاءهم أعلى المناصب ليس فقط محليا بل عالمياً».

(دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض