• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بزيادة 900 ألف مشترك مقارنة بيناير

قطاع الاتصالات في الدولة يستقطب 22,7 مليون مشترك في يوليو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

حاتم فاروق (أبوظبي)

بلغ عدد اشتراكات خدمات قطاع الاتصالات في الدولة، نحو 22.7 مليون مشترك نهاية النصف الأول من العام الجاري، مقابل 21.8 مليون مشترك نهاية يناير 2016، بزيادة قدرها 900 ألف اشتراك، حسب بيانات إحصاء كشفت عنها أمس الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات.

وأكدت البيانات أن عدد اشتراكات قطاع الاتصالات نهاية النصف الأول شملت خطوط الهاتف المتحرك بواقع 19.1 مليون مشترك، إلى جانب أكثر من 2.2 مليون مشترك في خطوط الهاتف الثابت، فضلاً عن 1.2 مليون مشترك في خدمات الإنترنت.

وفيما يتعلق بخطوط الهاتف المتحرك، فقد أشارت البيانات الإحصائية إلى أن اشتراكات الهاتف المتحرك بنظام الفاتورة الشهرية سجلت نحو 2.9 مليون مشترك، إلى جانب 16.1 مليون مشترك في خطوط المتحرك في نظام الدفع المسبق، نهاية يوليو الماضي، مقابل 2.8 مليون مشترك في خطوط الهاتف المتحرك بنظام الفاتورة وأكثر من 15.7 مليون مشترك نهاية يناير الماضي.

وأضافت البيانات أن معدل انتشار خطوط الهاتف المتحرك سجلت نمواً ملحوظاً في النصف الأول من العام الجاري، حيث بلغت 222.4 مشترك لكل 100 نسمة من السكان نهاية يوليو، مقارنة مع معدل انتشار بلغ 213.5 مشترك في نهاية يناير 2016، ليسجل بذلك أعلى معدلات للانتشار على المستوى العالمي بالنسبة لعدد السكان، فيما زادت أعداد خطوط الهاتف المتحرك بواقع 883 ألف مشترك خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري.

وكانت الزيادة ملحوظة في أعداد المشتركين بخطوط الهاتف المتحرك بنظام الدفع المسبق الذي سجلت نهاية يوليو نحو 16.1 مليون مشترك، مقابل 15.4 مليون مشترك نهاية يناير الماضي، وبزيادة بلغت 700 ألف مشترك، فيما وصلت الزيادة في أعداد المشتركين بخطوط الهاتف المتحرك بنظام الفاتورة نحو 155 ألف مشترك خلال الشهور الستة الأولى من العام.

وحول عدد خطوط الهاتف الثابت في الدولة، أفادت البيانات الإحصائية أنها سجلت نحو 2.281 مليون مشترك نهاية النصف الأول من العام، وبمعدل انتشار بلغ 26.5 مشترك لكل 100 نسمة من السكان، مقابل 2.268 مليون مشترك في يناير بنفس معدل الانتشار المسجل في نهاية يوليو، وبزيادة قدرها 13 ألف مشترك.

وحول أعداد مشتركي خدمات الإنترنت بالدولة، فقد أكدت البيانات الإحصائية أن عدد اشتراكات الانترنت زادت بواقع 17 ألف مشترك خلال الشهور الستة الأولى من العام الجاري، عندما سجلت 1.261 مليون مشترك نهاية يوليو، مقابل 1.244 مليون مشترك في نهاية يناير، فيما سجلت اشتراكات النطاق العريض 1.260 مليون مشترك نهاية يوليو، مقابل 1.243 مليون مشترك في يناير، بزيادة قدرها 17 ألف مشترك، ليصل معدل انتشار خطوط النطاق العريض في السوق المحلي إلى 14.6خط لكل 100 نسمة من السكان في يوليو، مقابل معدل انتشار لم يتجاوز الـ 14.5 خط لكل 100 نسمة في يناير الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا