• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران     

أقدم إداري بالدولة.. فاز باللقب الأول كلاعب والثاني كإداري

عبيد هبيطة: أجواء نهائي «الخليجية» تذكرني بفرحة «عمان 92»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 مايو 2015

قال عبيد هبيطة مدير فريق الشباب والفائز بأول لقب خارجي في تاريخ الكرة الإماراتية مع «فرقة الجوارح»، إن أجواء الجيل الحالي لـ «الأخضر» تذكره بفرحة التتويج ببطولة الخليج للأندية عام 92، التي كانت إنجازاً غير مسبوق على مستوى الدولة في المشاركات الخارجية، ومهدت فيما بعد الطريق لبقية الفرق الأخرى للنسج على المنوال نفسه.

منير رحومة (مسقط)

أشار إلى أن روح الفريق والأجواء الأسرية التي تربط اللاعبين والتكاتف، عوامل إيجابية تعكس قوة شخصية الفريق، وتبعث رسالة اطمئنان حول قدرة هؤلاء اللاعبين على تشريف كرة الإمارات اليوم، وتحقيق إنجاز جديد بحصد اللقب الثالث للشباب في البطولة الخليجية.

وأضاف: ذكريات 92 بعُمان لا تزال عالقة إلى اليوم في أذهان الشارع الرياضي بالدولة وليس فقط جمهور الشباب، مشيراً إلى أن المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رئيس النادي السابق أرسل طائرة خاصة للعودة بالبعثة من مسقط، وتم استقبال اللاعبين وسط أفراح كبيرة.

وأوضح أن اللقب الأول كان له مذاق خاص، خاصة أن البطولة أقيمت بنظام التجمع، بالإضافة إلى مشاركة نخبة من الفرق القوية مثل الهلال السعودي والريان القطري وظفار العماني.

وتمنى أن يكمل الجيل الحالي من اللاعبين بقية مسيرة الفريق في الفوز بالألقاب والتتوجيات وتشريف كرة الإمارات بانتزاع اللقب الثالث، مشيرا إلى أنه فاز باللقب الأول عام 92 كلاعب وباللقب الثاني عام 2011 كإداري، مؤكدا أنه فاز بكل الألقاب كلاعب وإداري ولا ينقصه سوى كأس رئيس الدولة لتكتمل المنظومة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا