• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تسجيل مجاني لسباقات «جونيور سبلاش»

رويندال بطلة الأولمبياد سفيرة لمهرجان أبوظبي للسباحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أعلن مهرجان أبوظبي للسباحة، برعاية مبادرة «أكتيف لايف» من الشركة الوطنية للضمان الصحي، تسمية السباحة الأولمبية الهولندية شارون فان رويندال، الحاصلة على الميدالية الذهبية في أولمبياد ريو، سفيرةً دولية لنسخة 2016، لتنضم فان رويندال، الفائزة بسباق 10 كيلومترات في المياه المفتوحة بأولمبياد ريو 2016، إلى سفراء المهرجان الأشقاء الجاسمي وحاملة علم الإمارات في حفل افتتاح أولمبيات ريو ندى البدواوي.

وينطلق المهرجان على شاطئ فندق قصر الإمارات 29 أكتوبر الجاري، ويغلق باب التسجيل يوم السبت المقبل، كما أعلن منظمو المهرجان أن التسجيل لسباقات الصغار «جونيور سبلاش» الثلاثة، أصبح مجاناً، وذلك لتشجيع مشاركة الأطفال من جميع الأعمار.

وقالت رويندال «لقد حالفني الحظ خلال مشواري الرياضي بالمنافسة في جميع أنحاء العالم، ولا تزال البهجة تحوطني بعد الفوز في منافسات ريو، سعيدة باختياري سفيرةً دولية لمهرجان أبوظبي للسباحة. إنني متشوقة لأكون جزءاً من فعاليات المهرجان».

واشار الدكتور مايكل بيترز، الرئيس التنفيذي لشركة ضمان «الشراكة مع فان رويندال تأتي في سياق دعم الجهود الرامية لاستقطاب الرياضيين المتميزين إلى أبوظبي، ما يسهم في تعزيز التزامنا تجاه فئة الشباب نحو تطويرهم وتشجيعهم على ممارسة الرياضة، وتحقيق الإنجازات».

وأضاف «مهرجان أبوظبي للسباحة يعتبر مناسبة سنوية مهمة، ونتطلع إلى دعمها باستمرار، ومع انضمام السباحة الهولندية فان رويندال إلى الحدث، فسيكون المهرجان أكثر تشويقاً، وسيسهم في تعزيز حضوره بين مختلف فئات المجتمع.»

وقال عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي «مهرجان أبوظبي للسباحة يمثل حدثاً مجتمعياً رياضياً مهماً، ونتطلع من خلاله إلى تحقيق أعلى مستوى للتفاعل المجتمعي، بما يشمل جميع الفئات، دعماً لإعلاء شأن الممارسة الرياضية»، مضيفاً أن مثل هذه الفعاليات تسهم في رفع مستوى الوعي الثقافي بأهمية الرياضة، داعياً جميع فئات المجتمع إلى المشاركة والوجود في شاطئ فندق قصر الإمارات يوم 29 أكتوبر، وجعل هذا الحدث بداية لأسلوب حياة صحي ونشيط».

من ناحيته، قال هولجر شروث، مدير عام فندق قصر الإمارات «تدرك إدارة الفندق أن دعمنا للمبادرات المجتمعية، هو ما يميزنا كفندق استثنائي، ما يحفزنا على الترحيب بمجتمع أبوظبي في الفندق لتشجيع المشاركة ضمن المبادرات الصحية مثل مهرجان السباحة السنوي برعاية مبادرة «أكتيف لايف» من ضمان. ويتطلب ذلك من المجتمع ككل تعزيز رؤية الصحة الجيدة والرخاء، ويفتخر فندق قصر الإمارات بمشاركة موقعه اللامع لمثل هذه الأغراض النبيلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا