• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اقتصاد كوريا الجنوبية في «قبضة» العائلات الكبرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 مايو 2015

سيؤول (د ب أ)

تشير البيانات الاقتصادية إلى أن الكيانات العائلية العملاقة «تشيبول» تمتلك نفوذاً سياسياً واقتصادياً هائلاً في كوريا الجنوبية في وقت تمتلك أكبر الشركات في البلاد، بما فيها سامسونج وإل. جي وهيونداي وهانجين جروب مالكة شركة الطيران الكورية كوريان اير.

وثير هذا النفوذ الكبير للعائلات الكبرى في جميع مناحي الحياة في كوريا الجنوبية ، مزيجاً من الإعجاب والحسد والسخط. ولفت نفوذ العائلات الاقتصادية العملاقة في كوريا اهتمام الرأي العام بسبب القضية التي عرفت باسم «غضب المكسرات»، عندما أجبرت ابنة رئيس شركة كوريان اير إحدى الطائرات على العودة إلى المطار، لكي تطرد رئيس طاقم الضيافة لأن المضيفين قدموا لها مكسرات المكاداميا في كيس بلاستيك وليس على طبق.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء، عن عضو البرلمان كيم كيونج هيوب القول، إن هذه القضية جسدت «النمط الإمبراطوري للإدارة» في الشركات العملاقة.

ويلتحق أبناء الأسر التي تمتلك هذه المجموعات الاقتصادية العملاقة بالعمل فيها قبل وصولهم إلى سن الثلاثين في العادة، وخلال 3 سنوات يصل الأبناء إلى صفوف الإدارة العليا، حسب افتتاحية لصحيفة شوسون إيلبو الكورية الجنوبية.، مشيرةً إلى أن «قضية غضب المكسرات، كانت فقط مجرد مثال واضح يذكرنا بمشكلة دائمة».

في الوقت نفسه، فإن الكيانات الاقتصادية العائلية العملاقة في كوريا الجنوبية لفتت الأنظار أيضا بسبب دخلها. فقد زادت ثروة شو يانجهو، رئيس مجلس إدارة مجموعة هانجين، التي تمتلك شركة كوريان اير، بنسبة 65٫5% خلال العام الماضي. وفي عام 2000، كان الرجل قد أدين بالتهرب الضريبي، وصدر ضده حكم مع إيقاف التنفيذ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا